الفيديو الأصلى يعود لجنازة الأميرة للا عائشة عمة الملك محمد السادس . أرشيفية
الفيديو الأصلى يعود لجنازة الأميرة للا عائشة عمة الملك محمد السادس . أرشيفية | Source: Social media

تداول مستخدمون على شبكات التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا، قيل إنه لجنازة والدة العاهل المغربي الأميرة للا لطيفة.

يظهر الفيديو موكبا رسميا كبيرا، وجاء في التعليق المرافق له "أضخم جنازة في المغرب للأميرة للا لطيفة والملك يودعها بالدموع". 

توفيت في 29 من يونيو المنصرم والدة العاهل المغربي الملك محمد السادس الأميرة للا لطيفة، أرملة الملك الراحل الحسن الثاني.

لقطة من الفيديو الذي يزعم أنه لجنازة والدة العاهل المغربي

وأورد بيان نشرته وكالة الأنباء المغربية "يعلن الناطق الرسمي باسم القصر الملكي، بكل حزن وأسى، انتقال صاحبة السمو الملكي الأميرة للا لطيفة إلى عفو الله ورحمته".

ولم يكن للأميرة الراحلة أي مسؤوليات رسمية، كما لم يعرف عنها أي ظهور في أنشطة عامة.

وذكرت وسائل إعلام أجنبية في وقت سابق أن الأميرة تزوجت، بعد رحيل الملك الحسن الثاني، مدير أمنه الخاص سابقا محمد المديوري، وعاشا بين المغرب وفرنسا. ولم يصدر أي تأكيد رسمي في هذا الشأن.

إلا أن السلطات لم تعلن رسميا عن الجنازة ولم تنقلها أي من وسائل الإعلام المغربية، ما يثير الشك في صحة الفيديو. 

وأرشد التفتيش عن الفيديو أنه يعود إلى جنازة الأميرة للا عائشة عمة الملك محمد السادس، التي توفيت في سبتمبر عام 2011. 

وولدت الأميرة للا عائشة في عام 1930، وهي تولت عددا من المناصب الرسمية وكانت سفيرة لبلدها في لندن ومن ثم في روما.

 ترامب يعود إلى مسار الحملة مع رحلة إلى ميشيغن
ترامب يعود إلى مسار الحملة مع رحلة إلى ميشيغن

شارك مستخدمون على الإنترنت مقطع فيديو معدل يعرض الرئيس الأميركي السابق والمرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية، دونالد ترامب، وهو يضع ضمادة على أذنه اليسرى كدليل على أن محاولة الاغتيال التي تعرض لها في 13 يوليو 2024 والتي أسفرت عن إصابة الأذن اليمنى لترامب كانت "مسرحية".

وظهر المرشح الرئاسي الجمهوري بضمادة سميكة على أذنه اليمنى في الليلة الأولى من المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري بعد يومين فقط من محاولة اغتيال خلال تجمع انتخابي في بتلر بولاية بنسلفانيا أدت إلى إصابة أذن ترامب اليمنى ومقتل أحد الحاضرين.

وتظهر الصور التي التقطتها رويترز ووكالة أنباء أسوشيتد برس في أعقاب إطلاق النار مباشرة الدماء على أذن ترامب اليمنى.

وقال الوصف المصاحب للفيديو المتداول على وسائل التواصل الاجتماعي "‏ترامب أمس نسي أنه يزعم أن أذنه اليمنى هى التى أصيبت فى مسرحية الاغتيال، وظهر اليوم واضعا الضمادة على الأذن اليسرى الأخرى الغير مصابة!! فقام أحد أنصاره بتنبيهه أثناء تحيته".

إلا أنه تم قلب الفيديو عبر المونتاج لتبدو الأشياء معكوسة، فضلا عن عرض الفيديو بشكل عكسي من نهايته إلى بدايته.

تم قلب الفيديو عبر المونتاج لتبدو الأشياء معكوسة

ويعرض المقطع المعدل ومدته 31 ثانية ترامب وهو يرتدي ضمادة على أذنه اليسرى ويتحرك نحو اليمين، ويمد يده اليسرى لمصافحة النائب، بريون دونالدز، أولا ثم المعلق السياسي، تاكر كارلسون، بينما يضع يده اليمنى على ذراعيهما اليسرى للحظات. ويظهر المقطع أيضا أذن ترامب اليمنى سليمة على ما يبدو، ودبوس العلم الأميركي على طية صدر السترة اليمنى.

ونشرت نسخة أطول لأحد أقدم مقاطع الفيديو المعدل على الإنترنت في 16 يوليو 2024 وتم حذفها منذ ذلك الحين.

ولم تتمكن رويترز من التحقق بشكل مستقل من أصل المقاطع المعدلة التي تمت مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي.

ويمكن مشاهدة اللحظة التي يعرضها الفيديو في جزء من البث المباشر في الليلة الأولى للمؤتمر الوطني للحزب الجمهوري من زاوية مختلفة بطريقة أوسع للمقطع بدءا من الساعة الثالثة والدقيقة 14 والثانية 40. ويمكن مشاهدة ترامب وقد وضع الضمادة على أذنه اليمنى ودبوس العلم الأميركي على طية صدر السترة اليسرى.

ويمكن مشاهدة ترامب وهو ينتقل من اليسار إلى اليمين لتحية كارلسون أولا ثم دونالدز بيده اليمنى بينما يضع يده اليسرى على الذراع اليمنى لكل منهما لفترة وجيزة.

وكما تعرض صور التقطتها رويترز في اليوم الأول من المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري ترامب وهو يضع الضمادة على أذنه اليمنى واللحظة التي صافح فيها كارلسون ودونالدز.