روحاني يستقبل فابيوس في طهران
روحاني يستقبل فابيوس في طهران

وصل وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الأربعاء إلى طهران، لإعادة إطلاق العلاقات الثنائية بعد الاتفاق النووي المبرم في 14 تموز/يوليو بين إيران ومجموعة الست.

وأعلن فابيوس أن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند وجه دعوة إلى نظيره الإيراني حسن روحاني ليزور فرنسا في تشرين الثاني/نوفمبر.

وصرح فابيوس في مؤتمر صحافي "أحمل دعوة من الرئيس الفرنسي إلى الرئيس الإيراني بالتوجه إلى فرنسا في تشرين الثاني/نوفمبر إذا أراد ذلك".

وقال فابيوس قبل أن يبدأ مفاوضات مع مسؤولين إيرانيين، "هذه زيارة مهمة. نحن دولتان كبيرتان مستقلتان. حضارتان كبيرتان. صحيح أن العلاقات قد توترت في السنوات الأخيرة ولأسباب معروفة، لكن الأمور الآن ستتغير بفضل الاتفاق النووي".

وأضاف فابيوس أن هذه الزيارة مناسبة لإيران وفرنسا لإعادة إطلاق علاقاتهما في مجموعة من المجالات، خصوصا في المجال الاقتصادي.

لكن فابيوس أشار إلى أن "ثمة بعض النقاط التي نختلف في شأنها" في مجال السياسة الخارجية وخصوصا حول المسائل الإقليمية، ملمحا بذلك إلى الوضع في سورية واليمن وموقف إيران من إسرائيل.

المصدر: وكالات

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند
الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند

أعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الاثنين أن زيارة وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الأربعاء لإيران ستكون اختبارا لطهران بعد توقيع الاتفاق التاريخي حول البرنامج النووي الإيراني.

وقال هولاند خلال عشاء في باريس مع الصحافيين العاملين في القصر الرئاسي إن الطريقة التي سيتم استقبال فابيوس بها ستكون بمثابة "تقييم لتصرف إيران".

وكان الرئيس يشير بذلك إلى الهجمات الشخصية التي تعرض لها فابيوس مؤخرا من قبل المحافظين الإيرانيين بسبب مواقفه الحازمة خلال المفاوضات التي أدت إلى اتفاق فيينا.

وشدد هولاند على الدور الذي يجب أن تلعبه إيران في إقامة السلام في الشرق الأوسط والشرق الأدنى، موضحا أن على طهران تسهيل إيجاد تسويات لأزمات في المنطقة مثل سورية واليمن والبحرين ولبنان.

وكشف أنه سيزور لبنان خلال الأشهر المقبلة ليبث "الأمل بأن انتخابات رئاسية يمكن أن تحصل أخيرا" في هذا البلد.

 

المصدر: وكالات