وزير الخارجية جون كيري
وزير الخارجية جون كيري

قال وزير الخارجية جون كيري إن العقوبات المفروضة على إيران "لن تعود بشكل تلقائي" في حال خرقت طهران الاتفاق النووي الذي وقعته مع الدول الست الكبرى.

وبين كيرى أن " الشروط المتعلقة بمنع التسلح النووي لدى إيران، ليست مرتبطة بإعادة فرض العقوبات عليها ولا يعد ذلك خرقا للاتفاق كله".

وأضاف كيري خلال مشاركته في مناسبة نظمتها وكالة رويترز إن كيانا جديدا سينشأ ليحل محل لجنة خبراء تتبع الأمم المتحدة. وبموجب بنود الاتفاق سيتم حل هذه اللجنة خلال الأشهر المقبلة.

وتعد مسألة حظر التسلح والعقوبات المفروضة على الصواريخ البالستية أحد أهم نقاط الخلاف وأكثرها صعوبة خلال المفاوضات التي جرت بين طهران والدول الست الكبرى.

وترغب إيران التي تدعمها روسيا والصين في إنهاء العقوبات بعد توقيع الاتفاق الذى أبرم فى 14 تموز / يوليو لكن المفاوضات توصلت إلى صفقة تقضى ببقاء حظر التسليح لفترة تصل إلى خمس سنوات والعقوبات الخاصة بالصواريخ لفترة تصل إلى ثماني سنوات.

وشدد كيرى على أن لدى الولايات المتحدة والدول الست "أدوات كثيرة متاحة" للرد على أي مخالفة قد ترتكبها إيران في بنود الاتفاق الموقع، حتى في حال عدم عودة العقوبات الأممية المفروضة على طهران.

المصدر: وكالات

 

 

باراك أوباما
باراك أوباما

توقع الرئيس باراك أوباما أن يؤدي الاتفاق النووي الذي توصلت إليه الدول الست مع إيران إلى تحسن في العلاقات بين واشطن وطهران، لكنه أوضح أن ذلك سيستغرق وقتا.

وأوضح أوباما في مقابلة بثتها الأحد شبكة CNN الأميركية أن المفاوضات مع إيران تركزت فقط على الجانب النووي، وكشف أن اتفاق فيينا قد يفسح المجال أيضا أمام زيادة التعاون بين دولٍ متخاصمة.

وأشار الرئيس أوباما إلى أن التهديد الذي يشكله تنظيم الدولة الاسلامية داعش قد يؤدي إلى اتحاد دول المنطقة من أجل مواجهته، وقال في هذا السياق: "إن السعودية وإيران ستدركان في مرحلة ما، بأن عدوّهما يتجلى في الفوضى وأن ما يمثله تنظيم داعش أو انهيار سورية أو اليمن أو غيرهما، أخطر بكثير من أي خلافات قد تكون قائمة بين الرياض وطهران"" .

وأعاد أوباما تأكيد أن مصداقية الولايات المتحدة ستكون على المحك عندما يصوت الكونغرس على الاتفاق النووي مع إيران، مشيرا إلى أن دور واشنطن في السياسات العالمية قد يتأثر بهذا الاتفاق.

ويرتقب أن يصوت الكونغرس في أيلول / سبتمبر القادم، على الاتفاق الذي توصلت إليه إدارة أوباما، ضمن مجموعة (5+1)، مع إيران الشهر الماضي، بعد مفاوضات استمرت ما يقرب من عامين.

المصدر: CNN