قوات تابعة للحرس الثوري الإيراني (أرشيف)
قوات تابعة للحرس الثوري الإيراني (أرشيف)

أعلن نائب منسق القوات البرية الإيرانية الجنرال علي آراستة، الاثنين، إرسال قوات خاصة إلى سورية للعمل كمستشارين.

ونقلت وكالة تسنيم للأنباء عن آراستة قوله "نرسل قوات خاصة من اللواء 65 ووحدات أخرى إلى سورية للعمل كمستشارين".

وقال آراستة الشهر الماضي إن إيران قد تقرر في وقت ما استخدام قوات خاصة وقناصة من قواتها المسلحة كمستشارين عسكريين في العراق وسورية.

وطهران هي الحليف الرئيسي للأسد في المنطقة، وقدمت دعما عسكريا واقتصاديا لمعركته ضد المعارضين.

وحتى الآن، كان معظم الإيرانيين المشاركين في الحرب السورية من وحدات الحرس الثوري. ويعتقد أن إيران أرسلت مئات منهم كمستشارين عسكريين.

ويشير ارتفاع عدد القتلى بين المقاتلين الإيرانيين منذ تشرين الأول/ أكتوبر الماضي إلى أن القوات الإيرانية تقوم بدور أكبر في النزاع.

 

المصدر: وكالات

طائرة روسية تلقي قنابل على أحد الأهداف في سورية
طائرة روسية تلقي قنابل على أحد الأهداف في سورية

قتل المتحدث باسم جبهة النصرة أبو فراس السوري ونجله، إلى جانب ما لا يقل عن 20 مسلحا من تنظيمات مختلفة الأحد في غارات استهدفت مواقعهم في محافظة إدلب في شمال شرق سورية.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان على موقعه الإلكتروني بأن المسلحين الذين لقوا مصرعهم في الضربات الجوية كانوا ينتمون إلى جبهة النصرة وجند الأقصى وتنظيمات أخرى، مشيرا إلى أن الحصيلة مرشحة للارتفاع لوجود عدد من الجرحى في حالات خطرة.

وبحسب المرصد فإن طائرات حربية استهدفت مقرا لجند الأقصى شرق قرية كفرجالس شمال غرب مدينة إدلب، ونقطتين أخريين لجند الأقصى وجبهة النصرة بريف إدلب الشمالي. 

ولم يتمكن المرصد من تحديد ما إذا كانت الغارات روسية أم أن سلاح الجو السوري نفذها.

وتأتي الغارات بعد يومين من سيطرة النصرة على بلدة العيس في ريف حلب الجنوبي المحاذي لإدلب، والتي قتل فيها 12 عنصرا على الأقل من حزب الله اللبناني.

المصدر: وكالات