صور بالأقمار الصناعية تظهر احتراق منصة إطلاق بمركز الفضاء الإيراني (المصدر: Planet inc)
صور بالأقمار الصناعية تظهر احتراق منصة إطلاق بمركز الفضاء الإيراني (المصدر: Planet inc)

أظهرت صور للأقمار الصناعية بقايا اشتعال صاروخ في مركز فضاء إيراني كان سيقوم بإطلاق قمر صناعي انتقدته الولايات المتحدة.
 
وأظهرت صور التقطتها الأقمار الصناعية لمركز الإمام الخميني للفضاء في مقاطعة سمنان الإيرانية، صباح الخميس، دخانا أسود وجزءا من منصة إطلاق تشتعل فيها النيران على ما يبدو.
 
وقال الباحث في معهد ميدلبري للدراسات الدولية، ديفيد شمرر، لوكالة أسوشيتد برس "أيا كان ما حدث هناك، فقد انفجر وأنت تطالع البقايا المشتعلة لما كان موجودا هناك".
 
وكانت الإذاعة الوطنية العامة (NPR)، أول من أوردت نبأ صور الأقمار الصناعية.
 
وكان هناك نشاط في مركز الفضاء في الأيام الأخيرة، فيما كان يفترض أن تطلق إيران القمر الصناعي ناهد -1 خلال الأيام المقبلة.

ولم يصدر رد فعل فوري من إيران.

الوكالة الدولية للطاقة الذرية تعرب عن قلقها المتزايد جراء زيادة مخزون إيران من اليورانيوم المخصب
الوكالة الدولية للطاقة الذرية تعرب عن قلقها المتزايد جراء زيادة مخزون إيران من اليورانيوم المخصب

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن "مخزون إيران من اليورانيوم المخصب يتجاوز المستوى المرخص به 27 مرة"، معربة عن "قلقها المتزايد" من جراء الزيادة، بحسب تقرير للوكالة اطلعت عليه "فرانس برس"، الاثنين.

وأشار المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافايل غروسي، إلى أن "إيران تدلي بتصريحات علنية بشأن قدراتها التقنية، مما يعزز المخاوف"، داعياً مرة أخرى طهران إلى "التعاون التام".

وارتفع مخزون إيران من اليورانيوم المخصب بشكل كبير في الأشهر الأخيرة، لتواصل تصعيدها النووي، على الرغم من نفيها رغبتها في الحصول على القنبلة الذرية. 

وبلغت مخزونات إيران بتاريخ 10 فبراير، أكثر من 27 ضعفا من المستوى المرخص به بموجب الاتفاق الدولي المبرم عام 2015، الذي ينظم أنشطة طهران النووية، مقابل رفع العقوبات الدولية.