روحاني يتحدث في البرلمان في طهران الثلاثاء
روحاني يتحدث في البرلمان في طهران الثلاثاء

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني الثلاثاء إن رد بلاده على أي عرض بإجراء محادثات ثنائية مع الولايات المتحدة سيكون دائما الرفض.

وقال روحاني في جلسة برلمانية بثتها الإذاعة الرسمية على الهواء مباشرة "لم يُتخذ قط أي قرار بإجراء مفاوضات مع الولايات المتحدة، وكانت هناك عروض كثيرة بإجراء محادثات لكن ردنا سيكون دائما الرفض".

وأضاف "إذا رفعت أميركا كل العقوبات، يمكننا كما حدث من قبل أن ننضم إلى محادثات متعددة الأطراف بين طهران وأطراف اتفاق 2015"، في إشارة إلى الاتفاق النووي.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد عرض الاجتماع مع زعماء إيران وإجراء محادثات ثنائية دون شروط مسبقة لإنهاء المواجهة بين البلدين، على الرغم من ممارسته "أقصى ضغط" على طهران.

والشهر الماضي قال روحاني إن إيران لن تجري محادثات مع واشنطن قبل أن ترفع كل العقوبات التي أعادت فرضها بعد انسحابها من الاتفاق النووي العام الماضي.

عناصر من الشرطة الإيرانية - صورة تعبيرية.
عناصر من الشرطة الإيرانية - صورة تعبيرية.

نقلت وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية عن المدعي العام لإقليم سستان وبلوشستان، قوله إن "مخططا إرهابيا" لاستهدف سيارة شرطة، عن طريق زرع عبوة ناسفة على جانب طريق في الإقليم الواقع في جنوب شرق إيران فشل، الأربعاء، وانتهى بمقتل أحد المسلحين الذين كانا يحاولان تنفيذه.

وذكرت السلطات، أن المسلح الثاني فر من المكان وأنها لم تحدد الجماعة التي ينتميان لها. لكن من المعروف أن المسلحين يعبرون حدود إيران الشرقية لشن هجمات على قوات الشرطة.

وإقليم سستان وبلوشستان من المناطق التي تكثر فيها أعمال العنف، لا سيما من جماعة "جيش العدل" وهي جماعة سنية مسلحة تنتمي لأقلية البلوش التي تعيش في باكستان وإيران.

وفي يناير، دمرت إيران قاعدتين لجماعة جيش العدل في باكستان ردا على هجوم في ديسمبر  أسفر عن مقتل 11 من أفراد الأمن الإيرانيين.

وردت باكستان على الهجوم على الفور بشن هجمات على مسلحين انفصاليين من البلوش داخل إيران بعد ذلك بأيام قليلة.