رئيسي تولى رئاسة إيران عام 2021
إبراهيم رئيسي قضى عن عمر ناهز 63 عاما

قال مدير عام الشؤون السياسية والانتخابات والتقسيمات الوطنية لمحافظة أذربیجان الشرقية، حسن حقیقیان، الإثنين، إنه سيتم تشييع جثمان الرئيس الإيراني الراحل، إبراهيم رئيسي، الثلاثاء، في مدينة تبريز، وفقًا لوكالة إرنا.

وتبريز هي خامس أكبر مدينة في إيران، والعاصمة الحالية لمحافظة أذربيجان الشرقية.

وأعلنت إيران الحداد 5 أيام على رئيسي، الذي قتل في حادث تحطّم مروحية مع 8 آخرين، من بينهم وزير الخارجية، حسين أمير عبد اللهيان، وذلك بعد 3 سنوات من وصول الرئيس المحافظ، الذي كان يعد أحد أبرز المرشحين لخلافة المرشد الأعلى علي خامنئي، إلى السلطة.

وكلف خامنئي، النائب الأول لرئيس الجمهورية، محمد مخبر، بتولي مهام الرئاسة، حسب وكالة فرانس برس.

وينص الدستور الإيراني على أن يتولى النائب الأول لرئيس الجمهورية مهام الرئيس في حال الوفاة، على أن تُجرى انتخابات رئاسية في غضون 50 يوما بعد الوفاة.

ونعت الحكومة الإيرانية رئيسي (63 عاما) بعيد العثور على المروحية التي كان على متنها، وتعرضت لحادث، الأحد، في منطقة جبلية في شمال غرب البلاد.

العاهل السعودي الملك سلمان وولي عهده الأمير محمد
برقيتا "عزاء ومواساة" من العاهل السعودي وولي عهده في وفاة رئيسي
أفادت وكالة الأنباء السعودية "واس" بأن "العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، يعزيان رئيس السلطة التنفيذية الإيرانية بالإنابة، محمد مخبر، في وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ومرافقيه"، والذي أُعلن عن مصرعه، الإثنين، إثر تحطم مروحية كانت تقلهم في منطقة جبلية بشمال غرب البلاد.

كما نعت الحكومة مسؤولين آخرين كانوا برفقة رئيس الجمهورية عند سقوط الطائرة في محافظة أذربيجان الشرقية، هم عبداللهيان، وإمام الجمعة في مدينة تبريز آية الله علي آل هاشم، ومحافظ أذربيجان الشرقية مالك رحمتي.

علي باقري يتولى مهام عبد اللهيان
علي باقري يتولى مهام وزير الخارجية في إيران
أعلنت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا)، الإثنين، أن اجتماع الحكومة الطارئ قرر اختيار، علي باقري كني، للقيام بمهام وزير الخارجية في البلاد، خلفا لحسين أمير عبداللهيان، الذي لقي مصرعه في حادث المروحية رفقة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.

وأكدت الحكومة للشعب الايراني أنه "لن يكون هناك أدنى خلل أو مشكلة في الإدارة الجهادية للبلاد".

وأعلن الهلال الأحمر الإيراني، صباح الإثنين، أن فرق الإنقاذ انتشلت جثة رئيسي وثمانية أشخاص آخرين كانوا في المروحية، مشيرا الى أن الجثث نقلت الى تبريز، مركز محافظة أذربيجان الشرقية.

وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني ونظيره الإيراني علي باقري
وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني ونظيره الإيراني علي باقري | Source: Social Media/X@bahdiplomatic

اتفقت طهران والمنامة على الشروع في مفاوضات حول كيفية استئناف العلاقات الدبلوماسية المقطوعة بينهما منذ 8 أعوام، وفق ما أعلنت، الإثنين، وزارة الخارجية الإيرانية.

يأتي هذا الإعلان على هامش زيارة نادرة لوزير الخارجية البحريني، عبد اللطيف بن راشد الزياني، إلى طهران للمشاركة في منتدى "حوار التعاون الآسيوي".

وذكرت وزارة الخارجية أنه خلال لقاء مع نظيره الإيراني علي باقري، "اتفق الطرفان على إنشاء الآليات اللازمة من أجل بدء المحادثات بين البلدين لدراسة كيفية استئناف العلاقات السياسية بينهما".

وقطعت البحرين العلاقات الدبلوماسية مع إيران في 2016، على خلفية تخريب السفارة السعودية في طهران والقنصلية السعودية في مشهد (شمال غرب) من قبل متظاهرين يحتجون على إعدام الرياض للمرجع الشيعي السعودي المعارض، نمر النمر.

وكانت إيران والسعودية قد استأنفتا علاقاتهما في مارس 2023 بموجب اتفاق برعاية الصين.

وتحاول طهران منذ ذلك الحين إعادة العلاقات الدبلوماسية مع دول عربية أخرى، مثل مصر.

وكان الزياني قد زار إيران في مايو الماضي، للمشاركة في جنازة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان الذين قضيا في حادث تحطم مروحية في 19 مايو.