رئيس الوزراء العراقي الجديد حيدر العبادي رفقة شيخ الأزهر أحمد الطيب
رئيس الوزراء العراقي الجديد حيدر العبادي رفقة شيخ الأزهر أحمد الطيب

رشا الأمين

اختتم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي زيارته إلى مصر بلقاء عقده مع شيخ الأزهر أحمد الطيب، شدد خلاله على ضرورة تجاوز "الخلافات الصغيرة" بين المسلمين، والتمسك بالمشتركات.

ودعا العبادي، خلال اللقاء، إلى "الوحدة واحترام الآخر وعدم صبغ المجتمعات بلون واحد من خلال الإيمان بالتنوع"، مشددا على "وجوب حصول الأقليات على حقوقها".

ونقل بيان صادر عن مكتب العبادي عن الشيخ أحمد الطيب تأكيده "حرص الأزهر على وحدة التراب العراقي وسلامة شعبه"، مشيرا إلى أن "التنسيق بين مصر والعراق اللذين يملكان حضارة عميقة سيعود بالنفع على البلدين وعلى الأمة الإسلامية".

وأبدى علماء دين عراقيون ترحيبهم بلقاء العبادي مع علماء دين مصريين وعلى رأسهم شيخ الأزهر لكسب الدعم، وذلك أملا أن يصدر الأزهر فتوى بتحريم الالتحاق بالجماعات المسلحة في العراق..

ووصف إمام وخطيب جامع أبي حنيفة النعمان في الأعظمية شمال بغداد الشيخ عبد الوهاب السامرائي زيارة العبادي للأزهر بالجيدة التي قد تسهم في تعزيز موقف العراق في جهود محاربة الإرهاب.

​​

لكن السامرائي قلل في حديث لـ"راديو سوا" من قدرة الأزهر التأثير على الجماعات المسلحة أو منع الشباب من الالتحاق بها.

​​

أما أستاذ الحوزة الشيخ عبد الحسن الفراتي فقال إن للأزهر تاريخا من التعاون مع المراجع السنية والشيعية وهو ما يسهل عليه التحرك للتقليل من آثار التوتر في المنطقة.

​​

وأيد الفراتي ما ذهب إليه السامرائي من عدم امتلاك الأزهر القوة للتأثير على الجماعات السنية المتشددة أو الجماعات المسلحة في بعض المحافظات الشمالية والغربية من العراق.

​​

شيخ  الجامع الأزهر أحمد الطيب، أرشيف
شيخ الجامع الأزهر أحمد الطيب، أرشيف

يجتمع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في القاهرة​ الاثنين بشيخ الجامع الأزهر الدكتور أحمد الطيب​، لبحث التعاون في مواجهة التنظيمات المتطرفة، "وبث رسالة التسامح والوحدة بالعالم الإسلامي"، كما ورد في تصريحات لرئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب.

وكان العبادي قد اجتمع الأحد بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء، في بداية زيارته لمصر، التي تستمر يومين.

المزيد في تقرير محمد موسى، مراسل "راديو سوا" في القاهرة: 

​​​
العبادي ينتقد "بطء" التحالف الدولي في دعم الجيش العراقي

هذا، وقد انتقد العبادي الأحد "بطء" التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في دعم الجيش العراقي.

وخلال لقاء مع مجموعة من الصحافيين في القاهرة قال العبادي إن "هذا الدعم بطئ جدا ولكن خلال الأسبوعين الأخيرين صار في تسارع" داعيا إلى مزيد من "التسارع في وتيرة الدعم".

ويوجه التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن منذ أشهر ضربات جوية في العراق وسورية ضد تنظيم داعش الذي يسيطر على أجزاء واسعة من هذين البلدين.

العبادي يناقش مع السيسي اقتراحات من أجل حل سلمي في سورية

وأكد العبادي الذي التقى صباح السبت والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أنه ناقش معه العلاقات الثنائية والوضع الإقليمي.

وأكد أنه بحث مع السيسي "اقتراحات" عراقية من أجل  حل سلمي في سورية مشيرا إلى أن هذه الأفكار طرحت على عدة دول أخرى في المنطقة.

وأوضح أن الاقتراحات العراقية تتركز حول ضرورة "ملء الفراغ" الذي سينشأ في المناطق التي يمكن تحريرها من سيطرة داعش في سورية من خلال إنشاء "إدارة مشتركة بين الحكومة والمعارضة في مرحلة انتقالية".

وأكد أن الهدف من الاقتراح العراقي هو منع تشكل "مجموعات إرهابية جديدة" في المناطق التي يتم طرد تنظيم داعش منها مستقبلا.

المصدر: راديو سوا/وكالات