متطوعون في الجيش العراقي
متطوعون في الجيش العراقي

شن تنظيم الدولة الإسلامية داعش هجوما بقذائف الهاون على مناطق في الفلوجة التابعة لمحافظة الأنبار الأربعاء، فيما تعرضت ناحية عامرية الفلوجة القريبة هي الأخرى لقصف بصواريخ الكاتيوشا، شنه التنظيم المتشدد.

وقال قائد عمليات الأنبار الفريق الركن قاسم الدليمي في اتصال مع "راديو سوا"، إن قوات الجيش المرابطة قرب الفلوجة ردت على مصادر إطلاق النار، مشيرا إلى أن داعش يستهدف المناطق السكنية في حين يضرب الجيش معاقل التنظيم المواقع التي يتحصن فيها.

وفي ناحية عامرية الفلوجة التي تعرضت هي الأخرى لقصف بالقذائف والصواريخ، قال رئيس مجلس الناحية شاكر محمود، إن عملية عسكرية لاستعادة المناطق المجاورة من قبضة داعش ستبدأ في الأيام المقبلة.

وأوضح أن بعض التعزيزات العسكرية وصلت إلى الناحية، وإضافة إلى دخول فوجين من ميليشيا الحشد الشعبي إلى المدينة استعدادا للعملية العسكرية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد رنا العزاوي:

​​

المصدر: راديو سوا

مكتبة الموصل -أرشيف
مكتبة الموصل -أرشيف

أحرق مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية داعش أكثر من ثمانية آلاف كتاب ومخطوطات نادرة كانت في مكتبة الموصل المركزية شمال البلاد الاثنين.

وذكر ناشطون أن مسلحي داعش فجروا مبنى المكتبة المركزية الواقع في منطقة الفيصيلة وسط المدينة، وأحرقوا محتوياتها من الكتب والوثائق والمخطوطات النادرة التي تعود لعصور تاريخية مختلفة.

وحاول الأهالي وبعض شيوخ العشائر اقناع عناصر داعش بالعدول عن تدمير المكتبة ومحتوياتها لما لها من أهمية، إذ تعد المكتبة واحدة من أقدم المكتبات في العراق، لكن محاولاتهم لم تلق آذانا صاغية، حسب مصادر محلية قالت إن التنظيم برر العمل بأن محتويات المكتبة "تحرض على الكفر".

وسيطر داعش على مدينة الموصل في 10 حزيران/يونيو الماضي، قبل أن يوسع سيطرته على مساحات واسعة في شمال وغرب وشرق العراق.

المصدر: وكالات