عناصر من قوات البشمركة الكردية

نشر تنظيم الدولة الإسلامية داعش شريطا يظهر فيه ذبح ثلاثة من عناصر قوات البشمركة الكردية في شمال العراق سبق لهم أن ظهروا في شريط آخر نشر في شباط/فبراير، ضمن مجموعة من 21 أسيرا كرديا موضوعين داخل أقفاص.

وتوعد داعش في الشريط الذي تداولته حسابات مؤيدة للتنظيم على مواقع التواصل الاجتماعي بإعدام المزيد من الأسرى الأكراد في حال واصلت البشمركة قصف مناطق يسيطر عليها.

وتخوض القوات الكردية، على خط تماس بطول نحو ألف كلم في شمال العراق، مواجهات مع التنظيم الذي يسيطر على مساحات واسعة من البلاد منذ حزيران/يونيو.

تحرير قضاء بيجي

وفي سياق ذي صلة، أعلن قائم مقام بيجي محمد محمود أن القوات العراقية تستعد لتنفيذ عملية عسكرية لتحرير المناطق التي لا تزال خاضعة لسيطرة داعش في قضاء بيجي شمال العراق.

وأوضح أن العملية ستبدأ فور الانتهاء من عملية تحرير تكريت، مشيرا إلى أن داعش لا يزال يسيطر على مركز قضاء بيجي وعلى المناطق الغربية من القضاء.

وتوالت التحذيرات التي أطلقها المسؤولون في صلاح الدين من احتمال استعادة داعش السيطرة على مناطق جنوب قضاء بيجي.

وأكد محمود أن القوات العراقية استعادت السيطرة على منطقة المالحة وأمنت الحماية الكافية لمنطقة المزرعة المجاورة.

وسبق للقوات العراقية أن فقدت السيطرة على مركز بيجي مرتين بعد إعلانها استعادة السيطرة على القضاء بالكامل مطلع الشهر الماضي.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل راديو سوا أحمد جواد من بغداد:

​​المصدر: راديو سوا ووكالات

A member of the Iraqi security forces stands guard at a checkpoint, enforcing a curfew due to the COVID-19 coronavirus pandemic…
تفرض السلطات في العراق حظرا للتجوال لمواجهة انتشار كورونا

أعلنت شرطة العاصمة العراقية بغداد، الأربعاء، احتجاز "تاجري مخدرات" اكتشف أمرهما بعد خرقهما حظر التجوال المفروض على العاصمة ومناطق أخرى من العراق لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وقالت قيادة الشرطة في بيان إن "دوريات شرطة النجدة احتجزت شخصين مع دراجتهما البخارية بعد أن قاما بخرق حظر التجوال".

وتفرض السلطات العراقية حظرا مشددا على تجول الأفراد والمركبات بعد ازدياد أعداد المصابين بفيروس كورونا في البلاد.

واكتشفت الشرطة وجود "سلاح صيد" بحوزة الشابين خلال قيامها بتفتيش الدراجة، مضيفة أن أحدهما منح الشرطة اسما مزيفا، والآخر قدم "هوية مزورة" خلال التحقيقات الأولية معهما.

ولدى قيامها بالتحقيق، اكتشفت الشرطة "بناء على معلومة من أحد المصادر" أن الشخصين "يعملان بتجارة المخدرات"، بحسب البيان الذي قال إنهما اعترفا أمام قاض بأنهما "من ناقلي المخدرات ومروجيها ومتعاطيها".