صورة لجنديين سويديين
صورة لجنديين سويديين

ستشارك السويد بـ 120 جنديا في تدريب القوات العراقية والكردية، وستصل طلائع هؤلاء في حزيران/يونيو المقبل، وفق ما أعلنت الخميس وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم.

وقالت الوزيرة في مقابلة صحافية إن بلادها سترسل 35 جنديا مع إمكانية زيادة العدد ليصل إلى 120.

وأكدت أن دور هؤلاء الجنود سيكون استشاريا وتدريبيا وليس قتاليا، مشيرة إلى أن هذه الخطوة تأتي استجابة لطلب من الحكومة العراقية، التي قالت إنها قد تحتاج إلى خبرات السويد في التدريب على استخدام الأسلحة والبحث عن الألغام.

وأضافت فالستروم أن بلادها تعرف كيفية عمل البيشمركة الكردية.

وباشرت الولايات المتحدة على رأس ائتلاف دولي في الثامن من آب/أغسطس الماضي شن حملة غارات جوية على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية داعش. وأرسلت مئات الجنود إلى العراق لتقديم المشورة والتدريب للقوات العراقية والكردية.

المصدر: وكالات

الشرطة الفرنسية توقف أحد المشتبه بهم
الشرطة الفرنسية توقف أحد المشتبه بهم

سعيدة بن جدي
    
كشف تقرير أصدره مجلس الشيوخ الفرنسي الأربعاء، أن نحو 1500  فرنسي غادروا بلادهم إلى سورية والعراق، حيث انضموا إلى تنظيم الدولة الإسلامية داعش. ويشكل الفرنسيون، حسب التقرير، نصف عدد المقاتلين الأوروبيين هناك.

وقال التقرير إن 413 فرنسيا يقاتلون حاليا في صفوف داعش في العراق وسورية. 

ودعا التقرير إلى تنظيم دورات إلزامية للتدريب على رصد الأفراد المتشددين، تشمل المؤسسات التعليمية والمؤسسات المعنية بالقضايا الاجتماعية، إضافة إلى السعي للتصدي لما تنشره الجماعات المتشددة على الانترنت.

وقال الكاتب أنور مالك المقيم في فرنسا لـ "راديو سوا"، إن ارتفاع عدد الفرنسيين الذين التحقوا بداعش، جاء ضمن السياقات المتوقعة لأن فرنسا تحتل المرتبة الأولى في انتاج مثل هذه العناصر المتشددة، برأيه.

وأضاف أن التحاق هؤلاء بالتنظيمات المسلحة، يعود إلى وجود الكثير من الجاليات العربية والإسلامية في فرنسا، إلى جانب المشاكل الاجتماعية التي يعانيها الفرنسيون من أصول مهاجرة، وأبرزها الاقصاء والتهميش والبطالة، حسب قول مالك.

وأعرب مالك عن اعتقاده بأن فرنسا قد تبقى بلدا مصدرا للمتشددين، إذا لم تأخذ السلطات الفرنسية بعين الاعتبار الجوانب الاجتماعية والتربوية والدينية لحل مشكلة الإرهاب، مضيفا أن مواجهة الإرهاب تتطلب عملا جديا في فرنسا.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي:

​​
المصدر: راديو سوا