نائب وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن
نائب وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن

أعلن نائب وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الأربعاء مقتل أكثر من 10 ألاف عنصر من تنظيم الدولة الاسلامية داعش منذ بدء حملة الغارات الجوية للتحالف الدولي ضد معاقل التنظيم المتشدد في سورية والعراق.

وكشف بلينكن عقب اجتماع التحالف في باريس، أن أربعة ألاف غارة جوية، مكنت من تحقيق قدر كبير من التقدم على داعش، ولو أنه أقر بـ"صمود" التنظيم المتشدد.

وقال بلينكن: "في بداية هذه الحملة قلنا إنها ستستغرق وقتا، وضعنا خطة تستمر ثلاثة أعوام مضت تسعة أشهر منها".

ويوم الثلاثاء، تعهدت الدول العربية والغربية الـ20 المشاركة في التحالف الدولي لمحاربة داعش بتقديم مزيد من الدعم للحكومة العراقية التي تقاتل التنظيم المتشدد على الأرض.

في هذا السياق، أشار السفير العراقي في باريس فريد ياسين إلى عزم الائتلاف تسليمبلاده شحنات أسلحة قريبا.

وأوضح ياسين في تصريحات إذاعية بأن واشنطن تعهدت بتزويد بغداد بصواريخ مضادة للمدرعات المحشوة بالمتفجرات، بينما ستقوم باريس بتسليمها أسلحة وذخائر تساعد في استرجاع 25 في المائة من الأراضي العراقية التي تقع تحت سيطرة داعش.

يذكر أن نحو ألفي عسكري أميركي، وبين 100 و200 فرنسي يقومون بمهام تدريب وتخطيط في العراق.

المصدر: وكالات

مدير العلاقات والإعلام في وزارة الدفاع العراقية يحيى رسول
مدير العلاقات والإعلام في وزارة الدفاع العراقية يحيى رسول

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع صوتي لمسؤول بوزارة الدفاع العراقية بخصوص إغلاق صفحات التواصل الاجتماعي التابعة للقيادات الأمنية.

ونسب للعميد يحي رسول، مدير إدارة الإعلام في الوزارة، قوله في التسجيل إن "وزير الدفاع (جمعة عناد) أمر بإغلاق جميع الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بقيادات العمليات والفرق والتشكيلات والوحدات وحتى الصفحات الخاصة".

استمع
مقطع صوتي منسوب للعميد يحيى رسول

وحذر رسول من أن عدم الاستجابة لهذه الأوامر ستترتب عليه تداعيات.

وتأتي هذه المعلومات بعد بيان توضيحي سابق من وزارة الدفاع العراقية كانت قد حذرت فيه من انتشار صفحات وهمية على مواقع التواصل تنشر معلومات غير صحيحة باسم قيادات أمنية، بعضها منسوب لوزير الدفاع.