عناصر من القوات العراقية
عناصر في القوات العراقية

أحبطت قوة تابعة لقيادة عمليات بغداد السبت هجوما شنه تنظيم الدولة الإسلامية داعش بالسيارات الملغومة في محافظة الأنبار.

واستهدف الهجوم الخطوط الأمامية للقطعات العسكرية في قضاء القرمة شرقي الفلوجة.

وقال المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العميد سعد معن إن قوة من عمليات بغداد تمكنت من صد هجوم داعش باستخدام صواريخ اي تي 4 الأميركية.

وأضاف أن كل العناصر التي شنت الهجوم تمت تصفيتها دون تسجيل خسائر في صفوف للقوات العراقية.

وأوضح أن العملية تمت بتنسيق مع طيران التحالف الدولي بعد ورود معلومات استخبارية عن الهجوم

ومزيد من التفاصيل في تقرير مراسل راديو سوا علي قيس من بغداد:

​​​تحديث (21:10 تغ)

أفادت مصادر في قوات البيشمركة الكردية، السبت، بأن العشرات من مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية داعش، قتلوا في غارات لطيران التحالف الدولي على مواقع للتنظيم في محافظة نينوى شمالي العراق.

وقال المتحدث باسم محور جبهة "مخمور – كوير"، التابع لمحافظة أربيل، العقيد مهدي يونس، إن "قصف طائرات التحالف الدولي على مواقع لتنظيم داعش، في إحدى القرى التابعة لبلدة قراج جنوبي أربيل، قتل نحو 50 مسلحا".

ونقل تلفزيون "كوردستان" الذي يبث بالكردية، عن يونس قوله إن "مواقع مسلحي داعش في مناطق تابعة لبلدة قراج تعرضت للاستهداف في وقت متأخر من مساء الجمعة، ما أدى إلى تدمير جميع المخابئ التي كان المسلحون يتحصنون بها".

وأضاف أن قوات "البيشمركة رصدت اتصالات لاسلكية بين المسلحين اعترفوا فيها بمقتل أكثر من 50 من عناصرهم، وأنهم قاموا بنقل الجثث بثلاث سيارات إلى مناطق أخرى".

ولفت العقيد في قوات البيشمركة، إلى "استخدام الجيش الأميركي مروحيات (الأباتشي) في عمليات قصف إحدى القرى التابعة لمدينة مخمور جنوبي أربيل، مساء الجمعة".

ويتخذ الجيش الأميركي من مدينة أربيل، مؤخرا، قاعدة انطلاق لطائراته المختلفة في عمليات قصف أهداف للمسلحين في مناطق مختلفة من العراق.

المصدر: وكالات

عناصر مع الحشد الشعبي في بيجي
عناصر مع الحشد الشعبي في بيجي

 

قالت مصادر من الجيش والشرطة العراقيين إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية داعش هاجموا القوات الحكومية وعناصر الحشد الشعبي، السبت، على مقربة من مدينة بيجي، ما أسفر عن مقتل 11 شخصا.

ويأتي هذا الهجوم في إطار معركة السيطرة على مصفاة بيجي النفطية الأكبر في العراق.

ونلقت رويترز عن مصادر في قيادة العمليات الأمنية في تكريت المجاورة قولها إن أربعة انتحاريين فجروا أنفسهم في قوات الأمن والمقر المحلي للحشد الشعبي في منطقة الحجاج القريبة من المصفاة، والتي تقع على بعد 10 كيلومترات جنوبي مدينة بيجي.

وتواجه القوات العراقية والفصائل الشيعية القوية المدعومة من إيران مقاتلي تنظيم داعش على عدد من الجبهات في العراق تشمل المنطقة المحيطة بمصفاة بيجي شمالي العاصمة بغداد ومدينة الرمادي إلى الغرب من العاصمة.​

المصدر: وكالات