دبابة تابعة لعناصر الحشد الشعبي في الرمادي -أرشيف
دبابة تابعة لعناصر الحشد الشعبي في الرمادي -أرشيف

فرضت قوة عراقية سيطرتها على مناطق جديدة في محافظة الأنبار كانت تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

فقد نجحت قوة من جهاز مكافحة الإرهاب، في استعادة السيطرة الكاملة على منطقة السبعة كيلو وقرية الشراع غرب الرمادي. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع العميد يحيى رسول الزبيدي، إن قوات الأمن باشرت بعد بعملية تطهير المنطقة من العبوات الناسفة التي زرعها التنظيم لعرقلة تقدم القوات العراقية.

وأوضح المتحدث في تصريح لـ "راديو سوا"، أن العملية تمت بإسناد من القوات الجوية العراقية.

وبخصوص العمليات العسكرية في المحور الشمالي لمدينة الرمادي، أكد الزبيدي أن قوات الأمن مستمرة في التقدم بإسناد من مدفعية قيادة عمليات الأنبار والقوات الجوية العراقية.

وأعلنت قوات الحشد الشعبي من جانبها، اقتحام منطقة البو حيات شرق حديثة. وقال فريق الإعلام التابع للحشد، إن قواته قتلت قائد داعش في المنطقة، وعددا من المسحلين الذين كانوا برفقته.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد رنا العزاوي:

​​
المصدر: راديو سوا

عناصر من الجيش العراقي وميليشيا الحشد الشعبي تقصف مواقع لداعش
عناصر من الجيش العراقي وميليشيا الحشد الشعبي تقصف مواقع لداعش

لقي 62 مسلحا من تنظيم الدولة الإسلامية داعش مصرعهم بنيران القوات العراقية المشتركة وطيران التحالف الدولي خلال عمليات عسكرية في محافظات الأنبار وصلاح الدين ونينوى.

وذكرت خلية الإعلام الحربي بقيادة العمليات المشتركة السبت أن طيران التحالف الدولي نفذ تسع غارات استهدفت مواقع داعش في الرمادي بالأنبار والموصل وسنجار وتلعفر بنينوى شمال غربي العراق، ما أسفر عن تدمير 19 موقعا قتاليا للتنظيم وتدمير كميات من الأسلحة والعتاد العسكري.

وفي سياق ذي صلة، قالت مصادر أمنية ومحلية إن قوات من جهاز مكافحة الإرهاب العراقي تمكنت السبت من تحرير منطقة المجمع السكني في منطقة "7 كيلو" غربي مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار، وأشارت إلى أن خسائر بشرية ومادية كبيرة لحقت بداعش قبل أن تفرض القوات العراقية سيطرتها بشكل كامل على المجمع السكني.

 

المصدر: وكالات