رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم
رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم

وافق البنك الدولي الخميس على منح العراق قرضا بقيمة 1.2 مليار دولار لمساعدة بغداد على ضبط أوضاعها المالية وتعويض تراجع أسعار النفط والمساهمة في الإنفاق على التكاليف الأمنية المتصاعدة بسبب الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وأعلن البنك في بيان "موافقته على مشروع تمويل سياسات التنمية الرامية إلى ضبط أوضاع المالية العامة، وتوفير الطاقة المستدامة، وتعزيز شفافية المؤسسات التي تملكها الدولة".

ويرفع هذا القرض الالتزامات المالية للبنك الدولي في العراق إلى ما يقارب ملياري دولار أغلبها موجهة لتطوير برامج متعلقة بالبنى التحتية المتضررة من أعمال العنف في البلد.

وسيوجه مبلغ 1.2 مليار دولار، حسب بيان البنك، أساسا إلى ثلاثة مجالات هي إصلاح نظام أجور القطاع العام وخفض الانفاق على دعم الطاقة ودعم الشفافية في المؤسسات المالية وغير المالية التابعة للدولة.

المصدر: وكالات 

أحد شوارع وسط القاهرة
أحد شوارع وسط القاهرة

أعلن البنك الدولي الخميس موافقته على منح مصر قرضا بقيمة مليار دولار في إطار برنامج قروض تبلغ قيمتها ثلاثة مليارات دولار على مدار ثلاث سنوات.

وقال في بيان إن القرض يهدف إلى مساعدة مصر على تنفيذ "إصلاحات اقتصادية رئيسية" في هذه "المرحلة الحاسمة من التحول الاقتصادي والاجتماعي".

وأشار إلى أن الخطوة تأتي في إطار استراتيجية الحكومة المصرية لـ"تعزيز الاستقرار الاقتصادي وخلق فرص عمل وتحسين مستوى الخدمات ودعم العدالة الاجتماعية".

ولفت البنك الدولي إلى أن "هذا هو القرض الأول من ثلاثة قروض سنوية لتمويل التنمية لمصر قيمة كل منها مليار دولار خلال الفترة 2015-2019.

ووصفت وزيرة التعاون الدولي المصرية سحر نصر الموافقة على القرض بأنها "شهادة ثقة دولية"، حسب ما نقلته عنها وكالة أنباء الشرق الأوسط.

يذكر أن السعودية تعهدت الأربعاء برفع استثماراتها في مصر إلى أكثر من ثمانية مليارات دولار، والمساهمة بتوفير حاجة القاهرة من النفط لخمس سنوات.

المصدر: وكالات