قوات عراقية مشتركة خلال مواجهات مع داعش في الأنبار
قوات عراقية مشتركة خلال مواجهات مع داعش في الأنبار - أرشيف

تمكنت قوات جهاز مكافحة الإرهاب العراقية وشرطة الأنبار الأربعاء من الدخول إلى منطقة الصوفية شرقي الرمادي عبر الجهة الشمالية الغربية من مركز المدينة.

وقال المتحدث باسم الجهاز صباح النعمان لـ"راديو سوا" إن "العملية لا تزال في بداياتها، والقوات تتقدم باتجاه منطقة الصوفية لأن المنطقة كبيرة، وليست عبارة عن حي"، مضيفا أن "الساعات أو الأيام المقبلة ستسفر عن تطهير هذه المنطقة بالكامل".

وأشار النعمان إلى خروج نحو 200 عائلة من المنطقة، بعد خروج تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" منها:

 

​​

وكانت قيادة العمليات المشتركة دعت قبل يومين أهالي الصوفية والسجارية في الأنبار الغربية إلى ترك المدينة خلال 48 ساعة حفاظا على أرواحهم.

 

المصدر: راديو سوا

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي
رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" ليست حربا تقليدية، وليست حربا بين دولة وأخرى.

واعتبر في تصريح له الثلاثاء أن داعش عدو وجودي هدفه القضاء على وجود الدولة وإمكاناتها وحضارتها.

وأشار إلى أن القوات العراقية باتت تحقق انتصارات كبيرة ضد هذا التنظيم المتشدد.

وفي الشأن الاقتصادي، قال العبادي إن العراق يعيش أزمة مالية حقيقة بسبب انخفاض أسعار النفط العالمية:

 

​​

معارك في الأنبار

على صعيد آخر، لقي العشرات من مسلحي داعش مصرعهم بنيران القوات العراقية المشتركة في محافظة الأنبار غربي العراق.

وقال قائد الشرطة الاتحادية رائد جودت الثلاثاء إن القوات قتلت 20 مسلحا فيما جرح آخرون في منطقة مكيشيفة، وتم تدمير ثلاث آليات تابعة للتنظيم.

وقتلت قوات تابعة لقيادة "عمليات بغداد" في الجيش العراقي، خلال عملية عسكرية لتحرير المحور الجنوبي لمدينة الفلوجة 11 مسلحا من داعش وأبطلت 30 عبوة ناسفة.

وأوضح المتحدث باسم عمليات بغداد العميد سعد معن أن القوات قتلت أيضا في منطقتي الكرمة وناظم التقسيم في الأنبار سبعة مسلحين آخرين، ودمرت سيارة رباعية الدفع مزودة برشاش أحادي وقتلت من كانوا على متنها.

المصدر: راديو سوا ووكالات