نقل آلاف المهاجرين غير الشرعيين بالسعودية نحو مراكز التجمع
مهاجرون-أرشيف

ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن عددا كبيرا من العراقيين الذين وصلوا الى فنلندا في 2015 لم يعودوا يرغبون في البقاء في هذا البلد، حيث تم التخلي عن 70 في المئة من مطالب اللجوء، وفق أجهزة الهجرة الفنلندية.

وتشير إحصائيات إلى أن من أصل 3700 طلب لجوء عراقي تم دراستها في عام 2015، سحب أكثر من 2600 طلب أو اختفى أصحابها.

وقال المسؤول عن قضايا اللجوء في أجهزة الهجرة جحا سيميلا: "يقولون إن شؤونهم الأسرية في بلدانهم الأصلية تجبرهم على العودة إليها. وبعضهم يجد أجواء فنلندا معادية والبعض الآخر لا يبقى بسبب أجواء العتمة في الخريف وبرد الشتاء".

وأضاف أن العراقيين يتخلون عن طلباتهم بسبب طول مدة دراستها.

وتم تقديم 20500 طلب لجوء من عراقيين في 2015، ما يشكل 63 في المئة من طلبات اللجوء في فنلدا، لكن لم تتم دراسة سوى 3700 منها.

وفي تشرين الأول/أكتوبر صعبت سلطات فنلندا إجراءات لجوء العراقيين إليها، باعتبار أن بلدهم أصبح أكثر أمنا مما كان عليه في الماضي.

المصدر: أ ف ب

يوجد في العراق 7500 جندي أميركي
يوجد في العراق 7500 جندي أميركي | Source: www.centcom.mil

أعلن قائد القيادة الوسطى الأميركية فرانك ماكنزي تحريك أنظمة دفاع جوي إلى العراق لحماية المواطنين العراقيين وقوات التحالف والقوات الأميركية التي تستضيفها بعض القواعد هناك.

وأشار بيان صحفي الثلاثاء أن نقل الأنظمة إلى العراق يأتي لمواجهة الهجمات المتكررة على القواعد العراقية والتي قتلت وجرحت أفرادا من الجنود العراقيين وقوات التحالف وجنود أميركيين.

وذكر أن إنشاء الدفاعات الجوية الأرضية مستمر في العراق، حيث يتم التنسيق مع الحكومة العراقية، من أجل تعزيز الحماية للجميع.

وأكد البيان أن الولايات المتحدة وشركاؤها ملتزمون بهزيمة داعش ودعم وأمن واستقرار العراق على المدى الطويل.

والأربعاء حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب طهران من دفع "ثمن باهظ" إذا ما هاجمت هي أو حلفاؤها في العراق القوات الأميركية المتمركزة في هذا البلد.

وأضاف "بناء على معلومات، تخطط إيران أو حلفاؤها لهجوم مباغت يستهدف قوات أميركية و/أو منشآت في العراق".

وتخوض الولايات المتحدة وإيران نزاعا شرسا على النفوذ في العراق حيث تحظى طهران بدعم جهات فاعلة وفصائل مسلحة، فيما تقيم واشنطن علاقات وثيقة مع الحكومة العراقية، وفق وكالة فرانس برس.

وينتشر في العراق نحو 7500 جندي أميركي في إطار تحالف تقوده الولايات المتحدة لمساعدة القوات العراقية في التصدي للمجموعات الجهادية، لكن هذا العدد تراجع بشكل ملحوظ هذا الشهر.