مقاتلات تابعة للتحالف الدولي ضد داعش
مقاتلات تابعة للتحالف الدولي ضد داعش-أرشيف

أعلنت الدانمارك أنها سترسل 400 عنصر من القوات الخاصة وطائرات مقاتلة لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في سورية والعراق، موضحة أنها "ترغب في تكثيف القتال ضد التنظيم المتطرف".

وقال رئيس وزراء البلاد لارس لوكي راسموسن إنه حصل على تأييد لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان لهذا المقترح الذي سيطرح للتصوت في 16 من الشهر المقبل، حسب قوله.

وأضاف أن "إرسال رجال ونساء دانماركيين هو قرار كبير، لهذا يمكنني أن أؤكد أن خطة الحكومة حظيت بتأييد واسع من الأحزاب الممثلة في البرلمان".

وأوضح رئيس الوزراء بأن طائرات تابعة لبلاده متمركزة في تركيا ستوجه ضربات إلى معاقل داعش في سورية والعراق، بينما سيتم نشر القوات الخاصة في العراق، من دون أن يوضح بالتفصيل طبيعة مهامها.

وقال وزير الخارجية كريستيان ينسن إن إرسال جنود إلى العراق "لا يعني أنهم سيخوضون معارك مباشرة".

ويأتي التوجه نحو نشر هذه القوات، وفق الحكومة، بناء على طلب من أميركا التي تقود التحالف الدولي لمحاربة داعش.

وحتى الآن، لم تتدخل الدانمارك ضد داعش في سورية رغم أنها عضو في التحالف الدولي، بينما أرسلت طائرات من طراز أف-16 إلى العراق.

ويوجد أزيد من مئة جندي دانماركي في العراق يدربون جنودا عراقيين وقوات أمن كردية.

المصدر: وكالات

 

الشرطة تؤمن إحدى المحاكم الألمانية (أرشيف)
الشرطة تؤمن إحدى المحاكم الألمانية (أرشيف)

قضت محكمة ألمانية، الجمعة، بالسجن أربع سنوات ونصف على شاب ألماني لإدانته بالقتال مع تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، قبل أن ينشق عنه ويعود إلى بلاده السنة الماضية.

والشاب البالغ من العمر 25 عاما، والمنحدر من شمال غرب ألمانيا اعتنق الإسلام صيف 2011، ثم التحق بداعش للقتال في سورية بين سنتي 2013 و2014.

وجاء في التهم الموجهة إلى المدان أنه التحق بمنظمة متشددة أطلقت على نفسها "سرية لوبرغ" وقاتل في "القوات الهجومية" التابعة لداعش في سورية، وكان مكلفا بمطاردة المنشقين عن التنظيم المتشدد، قبل أن ينشق هو نفسه ويعود إلى ألمانيا.

وتفيد معلومات مصدرها المخابرات الألمانية بأن 740 شخصا غادروا ألمانيا للقتال مع داعش، وعاد منهم الثلث إلى البلاد.

المصدر: وكالات