عنصران من قوات البيشمركة قرب سنجار
عنصران من قوات البيشمركة قرب سنجار

قتل 170 عنصرا من تنظيم الدولة الإسلامية داعش، معظمهم من الأجانب، خلال هجمات شنوها على مواقع لقوات البيشمركة الكردية شمال الموصل في العراق خلال الأيام الماضية.

وقال قائد قوات زيرابان التابعة لوزارة البيشمركة في إقليم كردستان عزيز سويسي، إن الهجوم الواسع الذي نفذه داعش قبل أيام على مواقع الوحدات الكردية شاركت فيه "قوات نوعية" من التنظيم كانت قد تجمعت في قرى المزرعة والوالية وطاش قرب الموصل.

وأردف قائلا في مؤتمر صحافي عقده الثلاثاء، إن عناصر التنظيم استحوذوا على عدد كبير من السيارات المدرعة ومدافع الكاتيوشا ومدافع 105 وغيرها من الأسلحة خلال هجومهم على مجمع عسكري، قبل أن تتمكن قوات البيشمركة من التصدي لهم وطردهم من المنطقة.

وأوضح سويسي من جهة أخرى، أن دور طائرات التحالف الدولي في صد داعش كان كبيرا، مضيفا "صحيح أن قوات البيشمركة قامت بتدمير مدرعات ملغومة، إلا أن النقاط الدفاعية والخلفية لداعش دمرت من قبل الطائرات".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في دهوك خوشناف جميل:

​​

المصدر: راديو سوا

 

طائرات تابعة لسلاح الجو العراقي- أرشيف
طائرات تابعة لسلاح الجو العراقي- أرشيف

قالت مصادر أمنية عراقية إن مقاتلات سلاح الجو العراقي ألقت منشورات على مناطق متفرقة من محافظة نينوى بينها مدينة الموصل، تتضمن توجيهات عامة لسكانها وتدعوهم للاستعداد لعمليات تحرير المدينة من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

تفاصيل أوفى في التقرير التالي لقناة "الحرة".

​​