شرطة النمسا تفرض إجراءات أمنية في العاصمة
شرطة النمسا تفرض إجراءات أمنية في العاصمة_أرشيف

اعتقلت الشرطة النمساوية ثلاثة طالبي لجوء هم عراقيان وسوري، يشتبه في أنهم ساعدوا أو قاتلوا إلى جانب مجموعات متمردة في سورية أو العراق، صنفتها النمسا على أنها منظمات "إرهابية"، وفق ما أعلنت مصادر رسمية الجمعة.

وأوضح رئيس الشرطة المحلية هلموت توميك، أن لا شيء يدل على أن هؤلاء الثلاثة، كانوا يحضرون لهجمات في أوروبا.

وقال المسؤول المحلي بيتر أوم، إن السوري البالغ من العمر 27 عاما، يشتبه في أنه قاتل مع جبهة النصرة، الفرع السوري لتنظيم القاعدة، وبأنه قتل 20 عنصرا من القوات الموالية للحكومة، بينهم سجناء.

ووفقا للشرطة، فإن اللاجئين الثلاثة وصلوا إلى النمسا العام الماضي، في خضم موجة كبيرة من اللاجئين الذين عبروا اليونان وطريق البلقان.

ولا يزال لاجئان معتقلان منذ كانون الأول/ديسمبر في سالسبورغ للاشتباه بصلاتهما بمنفذي اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر في باريس.

 

المصدر: وكالات

القوات الأمنية ألقت القبض على أكثر من 12 ألف مخالف لحظر التجوال
القوات الأمنية ألقت القبض على أكثر من 12 ألف مخالف لحظر التجوال

وجه محافظ النجف لؤي الياسري انتقادات للحكومة الاتحادية في العراق على خلفية أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد، وهدد المخالفين لقرار حظر التجوال.

وقال الياسري في مؤتمر صحفي السبت إن الحكومة "لم تقدم المساعدات المطلوبة للمحافظة".

وبشأن حظر التجوال في المحافظة التي تشهد ارتفاعا يوميا في عدد الإصابات بالفيروس، قال: "للأسف هناك من يدعو لكسر الحظر وهناك وباء خطير يجب الحذر منه، لذلك ندعو إلى تطبيق القانون ضد كل من يدعو إلى كسر الحظر وقتل الآخرين".

وهدد المحافظ باستخدام قوة القانون لردع أية محاولات لخرق الحظر، قائلا إن أي محاولة من قبل " تجار الأزمات والسياسة"، ستواجه "بتهمة القتل العمد وسيتم التعامل معها بقوة القانون وبشدة من قبل الأجهزة الأمنية بالمحافظة".

آلاف المخالفين

وذكرت وكالة الأنباء العراقية، السبت، أن القوات الأمنية ألقت القبض على أكثر من 12 ألف مخالف لحظر التجوال خلال أكثر من أسبوعين.

وذكر بيان لقيادة عمليات بغداد أنه منذ يوم 17 مارس وحتى الرابع من أبريل، تمكنت القوات الأمنية من اعتقال 12073 مخالفا، واحتجاز 789 عربة ودراجة نارية وفرض 25568 غرامة.

تشديد حظر التجوال في نينوى

وقال محافظ نينوى نجم الجبوري إن خلية الأزمة شددت على حركة المشاة والمركبات خلال حظر التجوال، وقال إنه اعتبارا من الأحد سيكون هناك تشديد من الساعة الثانية بعد الظهر وحتى السادسة صباحا ولن يسمح بالحركة باستثناء حركة الشاحنات والقوات الأمنية والعاملين في مجال الصحة ممن هم بمهام عملهم الرسمي حتى يوم الـ11 من شهر أبريل.

حالة وفاة في السليمانية

في غضون ذلك، أعلنت إدارة الصحة في السليمانية السبت عن تسجيل حالة وفاة جديدة بكورونا لرجل كان في الحجر الصحي ويبلغ من العمر 61 عاما.

تصريح لعبد المهدي

وعقد مجلس الأمن الوطني العراقي جلسته الدورية مساء السبت برئاسة رئيس مجلس الوزراء المستقيل والقائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي.

وأكد عبد المهدي أن العراق اتخذ إجراءات مبكرة في التصدي لفيروس كورونا "رغم ما يواجه العراق من ظروف سياسية وتحديات إرهابية واقتصادية وتراجع أسعار النفط".

وأكد أنه "لا يمكن إخفاء الإصابات والوفيات"، محذرا من "محاولات استغلال الأزمة وإرباك الأوضاع بمعلومات كاذبة ومضللة".

وتشير آخر البيانات إلى تسجيل 878 إصابة و56 وفاة بالفيروس الجديد في العراق.