نازحون من منطقة الفلوجة في مخيم في منطقة الدورة في بغداد
نازحون من منطقة الفلوجة في مخيم في منطقة الدورة في بغداد

أعربت الأمم المتحدة عن قلقها من انتشار شلل الأطفال بين النازحين من الفلوجة، أحد أهم معاقل تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في العراق، وأطلقت في هذا الصدد حملة تلقيح "على نطاق واسع".

وأشار مدير منطقة الشرق الأوسط لدى منظمة الصحة العالمية الدكتور علاء علوان إلى الوضع الصحي الهش للبالغين والأطفال الذين هربوا من المعارك في تلك المدينة.

وأضاف أن سكان الفلوجة التي سيطر عليها داعش عام 2014 يعانون من أمراض جلدية وارتفاع ضغط الدم والإسهال وغيرها.

وتابع علوان في اتصال هاتفي مع صحافيين إثر لقائه نازحين في مخيمات قرب الفلوجة أن الأمهات قلقات لأن أبناءهن لم يتلقوا أي لقاحات منذ وصول المتشددين.

وأضاف "نحن قلقون خصوصا من حالات شلل الأطفال وقد بدأنا برنامج تلقيح على نطاق واسع"، داعيا الأسرة الدولية إلى تقديم مساعدات أكبر إلى الهيئات الصحية في العراق.

وقدر علوان عدد النازحين من الفلوجة بـ40 ألف نسمة، بينما لا يزال بين 30 و40 ألف شخص فيها.

 

المصدر: وكالات

قوات عراقية في الفلوجة
قوات عراقية في الفلوجة

استعادت القوات العراقية الجمعة السيطرة على المجمع الحكومي وسط مدينة الفلوجة غرب بغداد، حيث تخوض عملية عسكرية منذ الـ 23 من الشهر الماضي لتحرير المدينة من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وأكد الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي قائد عملية استعادة الفلوجة لوكالة الصحافة الفرنسية أن "قواتنا لمكافحة الإرهاب والرد السريع، حررت المجمع الحكومي بالكامل".

ويمثل المجمع الحكومي حسب الفريق رائد شاكر جودت قائد الشرطة الاتحادية "رمز المدينة وتحريره هو استعادة لهيبة الدولة وإعادة فرض القانون".

وأضاف جودت أن "قواتنا تطارد عناصر داعش وسط الفلوجة".

وأفاد بيان للجيش العراقي بأن الشرطة رفعت العلم العراقي فوق المبنى وتواصل ملاحقة المتشددين الذين يسيطرون على أجزاء أخرى من المدينة.

استمع إلى المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب صباح النعمان.

​​

آخر  تحديث ( 10:19 تغ)

قال قائد عمليات الفلوجة الفريق عبد الوهاب الساعدي إن القوات العراقية أصبحت على بعد مئات الأمتار من المجمع الحكومي في وسط المدينة.

وأوضح في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية أن القوات الأمنية وقوات مكافحة الإرهاب والجيش والشرطة الاتحادية حررت حي نزال (وسط المدينة) والحي الصناعي (جنوب) بالكامل وفرضت سيطرتها على الطريق السريع شرق الفلوجة.

وأشار إلى أن العمليات تمت من دون مقاومة لهروب عناصر تنظيم الدولة الإسلامية داعش من المدينة إلى الجهة الغربية.

وأطلقت القوات العراقية بمساندة التحالف الدولي في 23 أيار/مايو الماضي عملية لاستعادة السيطرة على الفلوجة التي تخضع لسيطرة داعش منذ كانون الثاني/يناير 2014.

المصدر: راديو سوا/ وكالات