مخلفات الهجوم الانتحاري في حي الكرادة وسط بغداد
مخلفات الهجوم الانتحاري في حي الكرادة وسط بغداد

ارتفع عدد قتلى الهجوم الانتحاري الذي استهدف مركزا للتسوق في منطقة الكرادة في بغداد الأحد الماضي إلى 292، حسبما أعلنت وزارة الصحة العراقية الخميس.

وقالت الوزيرة عديلة حمود في بيان إن كوادر الوزراة نجحت في التعرف على هويات 115 من القتلى وسلمتهم إلى ذويهم، في حين ما زالت تتحرى هوية 177 آخرين لم تتم مطابقة الحمض النووي (DNA) مع ذويهم بعد، داعية عائلات الضحايا إلى مراجعة مقر الطب العدلي لتسليم عينات DNA.

وأدى الهجوم أيضا إلى إصابة 200، تماثل معظمهم إلى الشفاء ولم يبق في المستشفيات سوى 23 منهم.

تحديث (20:09 بتوقيت غرينيتش)

اكتظ الشارع الممتد في موقع تفجير الكرادة في العاصمة بغداد الأربعاء، بآلاف العراقيين الذي تجمعوا لتقديم العزاء والترحم على أرواح الضحايا الذين ناهزت أعدادهم الـ250، وهم يحملون الأعلام العراقية ويشعلون الشموع أمام المباني المتفحمة.

مواطنون عراقيون يشيعون أحد ضحايا تفجير الكرادة

​​

 

 

 

 

 

 وحمل بعض المسيحيين صورا لمريم العذراء، فيما تجمع أفراد من فصيل "عصائب الحق" الشيعي بلباسهم العسكري.

سيدة مسيحية في تجمع تضامني مع ضحايا تفجير الكرادة في بغداد

​​

 

وأكد أيزيديون تجمعوا في بغداد أيضا تضامنهم مع ضحايا التفجير الذي أسفر عن مقتل أكثر من 250 عراقيا وإصابة 200 غيرهم:

​​واستمرت وقفات الاحتجاج والحداد في أنحاء العراق كافة، حيث تجمع مواطنون في مدينة أربيل بإقليم كردستان بشكل عفوي وأشعلوا الشموع على أرواح الضحايا.

​وعبر مواطنون في محافظة الديوانية عن حزنهم وتضامنهم مع ضحايا التفجير الانتحاري الذي منعهم من تأدية طقوس عيد الفطر المعتادة.

 

المصدر: وكالات، راديو سوا 

تسجيل أول إصابة بكورونا في الوسط الرياضي بالعراق
تسجيل أول إصابة بكورونا في الوسط الرياضي بالعراق

أفادت تقارير صحفية في العراق الثلاثاء بإصابة مدرب فريق كرة قدم بفيروس كورونا في حادثة هي الأولى من نوعها التي تضرب الوسط الرياضي بالبلاد.

ونقل صحيفة بغداد اليوم عن مصدر مقرب من نادي شباب العراق الذي ينافس بدوري الدرجة الأولى في العراق قوله إن مدرب النادي أحمد فعل أصيب بالفيروس ويخضع للحجر الصحي في أحد مستشفيات بغداد.

واوضح المصدر أن المدرب شعر بالأعراض غداة مشاركته في مراسم عزاء في منطقة الغزالية ببغداد الأحد الماضي.

وعلى مستوى الدول العربية يتصدر العراق أعداد الوفيات بوباء كورونا إذ يتكبد 46 وفاة على الأقل من بين نحو 630 مصاب تعافى منهم 152.

وحدد رئيس مجلس الوزراء العراقي المكلف، عدنان الزرفي، مساء الأحد، سبع أولويات في برنامج حكومته المرتقبة، لمكافحة وباء "كورونا" في البلاد.

وقال الزرفي في بيان له، إن أحد أولويات برنامجه الحكومي، هو "إيلاء الجُهد الأكبر لمواجهة تفشي وباء كورونا". 

وعدد الزرفي الخطوات العملية في برنامجه الصحي لمكافحة الفيروس، بدءا من إعادة تشكيل خلية الأزمة المُختصة بمواجهةِ الوباء حتى تكون للحكومة صلة بها، وتعيين مختصين في مجال علوم الفيروسات والاوبئة، وتخصيص موازنة مالية مناسبة لتوفير مستلزمات مواجهة الفيروس، حسب البيان.