صورة تداولها نشطاء على فيسبوك قالوا إنها لحادث السير
صورة تداولها نشطاء على فيسبوك قالوا إنها لحادث السير

لقي 23 شخصا بينهم نساء وأطفال مصرعهم، السبت، في حادث سير وقع على طريق سيار بين العاصمة العراقية بغداد ومدينة الكوت جنوب شرق العاصمة.

وأفادت وزارة الداخلية بأن الحادث نجم عن تصادم سيارتين على الطريق السريع كوت بغداد قرب قضاء النعمانية، وأدى "الحادث المأسوي إلى احتراق الضحايا بداخل السيارتين وبينهم طفلان وخمس نساء"، حسب الشرطة المحلية.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعية صورا للنيران وهي تلتهم السيارتين، وصورا أخرى لجثث متفحمة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر محلية في بلدية الكوت قولها إن الطريق شهد منذ بداية هذا العام 78 حادث سير راح ضحيتها أزيد من 100 مسافر، وأدت إلى إصابة 270 شخصا.

وتسببت حوادث السير، العام الماضي، في مقتل 12 ألف شخص، حسب إحصاءات وزارة التخطيط العراقية.

وتقول الجهات الرسمية إن لتلك الحوادث "خطورة كبيرة" تضاهي خطوة العمليات الإرهابية.

 

المصدر: وكالات 

قوات عراقية على الطريق الدولي في الرمادي.
قوات عراقية على الطريق الدولي في الرمادي.

تمكنت القوات العراقية المشتركة، الجمعة من استكمال السيطرة على منطقتي "البوريشة" و"طوي" شمالي الرمادي بمحافظة الأنبار غربي العراق، وطهرتهما من مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية داعش.​

وقال قائد عمليات الأنبار اللواء إسماعيل المحلاوي، في تصريح صحافي، إن القوات العسكرية من الفرقة 16 بالجيش وشرطة طوارئ الأنبار و"مكافحة الإرهاب" تمكنت من تطهير منطقتي طوي والبوريشة شمال الرمادي من جيوب كان يتواجد بها مسلحو تنظيم داعش.

وأضاف المحلاوي أن العملية العسكرية أسفرت عن تكبيد التنظيم خسائر كبيرة بالأرواح والمعدات بإسناد من طيران التحالف الدولي والقوة الجوية والمدفعية وراجمات الصواريخ العراقية.

وواصلت القوات التابعة لقيادة عمليات بغداد تطهير الطرق الملغومة وتفكيك العبوات الناسفة بواسطة السلاح الهندسي لفرقة التدخل السريع الأولى.

 

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط