الرئيس باراك أوباما في خطابه الأسبوعي
الرئيس أوباما في خطابه الأسبوعي

بحث رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مع الرئيس باراك أوباما الاثنين "الحرب على عصابات داعش الإرهابية والتحديات التي تواجه العراق والانتصارات التي تحققها القوات العراقية ضد عصابات داعش"، وفق بيان أصدره المكتب الإعلامي للعبادي الثلاثاء.

وكان الرئيس أوباما قد أعلن قبل لقائه العبادي على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، أن العملية العسكرية التي تعتزم القوات العراقية شنها لتحرير مدينة الموصل من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية داعش قد تبدأ "سريعا إلى حد ما".

وقال أوباما: "نعتقد أننا سنكون قادرين على التقدم سريعا إلى حد ما" في عملية تحرير الموصل، كبرى مدن شمال العراق والتي يسيطر عليها داعش منذ حزيران/يونيو 2014.

لكن أوباما حذر من أن عملية تحرير الموصل "ستكون معركة قاسية، فالموصل مدينة كبيرة"، مشددا في الوقت ذاته على أهمية التعاون بين القوات العراقية والتحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ضد المتطرفين في سورية والعراق، إضافة إلى "تعاون وشجاعة" قوات البيمشركة الكردية.

وقال أوباما "علينا أن نكون جاهزين لتأمين المساعدات الإنسانية وإعادة إعمار المدينة"، مشيرا إلى أنه سيطلب من الكونغرس رصد أموال لهذه الغاية، وسيحض دول التحالف على أن تفعل الأمر ذاته.

المصدر: وكالات

عناصر في قوات البيشمركة الكردية- أرشيف
عناصر في قوات البيشمركة الكردية- أرشيف

استكملت قوات البيشمركة الكردية استعداداتها لتحرير مناطق سهل نينوى بالتزامن مع بدء عملية تحرير مدينة الموصل شمال العراق.

وقال العميد في البيشمركة برهام دوسكي إنه تقرر أن يتم تحرير مناطق في شمال الموصل بينها قرقوش وبعشيقة والشلالات على يد القوات الكردية.

​​
من جهة أخرى، أعلنت قوات البيشمركة إحباط هجوم لتنظيم الدولة الإسلامية داعش جنوب شرق نينوى، وقالت إنها تمكنت من قتل أكثر من 15 مسلحا. 

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" ماهر سليم.

​​
وفي بغداد، أحبطت القوات الأمنية محاولة تفجير سيارة ملغومة قرب مكتب شركة الخطوط الجوية التركية وسط العاصمة. 

وقال عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد سعد المُطلبي في تصريح لـ"راديو سوا" إن السلطات شددت الإجراءات الأمنية بعيد اكتشاف السيارة الملغومة. 

​​المصدر: راديو سوا