قوات عراقية في الأنبار- أرشيف
قوات عراقية في الأنبار- أرشيف

أنجزت الأجهزة الأمنية في الأنبار إجراءات التحقيق مع مئات الموقوفين المتهمين بارتكاب جرائم ضد المدنيين، فيما استكملت الشرطة المحلية استعدادها للمشاركة في عملية عسكرية لاستعادة ما تبقى من مدن المحافظة التي لا تزال خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

واعتقلت القوات الأمنية أكثر من 500 متهم خلال تنفيذها عمليات لاستعادة مناطق في الأنبار، وتمت إحالتهم إلى الأجهزة القضائية. وكانت حكومة الأنبار المحلية قد أعلنت تشكيل لجان بالتعاون مع القوات الأمنية للنظر في ملفات الموقوفين، فأطلقت سراح المئات منهم وأحالت آخرين إلى الجهات القضائية.

وقال مدير شرطة المحافظة اللواء هادي رزيج في تصريح لـ"راديو سوا" إن الشرطة المحلية ستشارك في عملية عسكرية لتحرير أقضية بينها راوة والقائم من سيطرة داعش.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن.

​​

​​المصدر: راديو سوا

القوات العراقية غربي الفيارة خلال استعداداتها لمعارك تحرير الموصل، أرشيف
القوات العراقية غربي القيارة خلال استعداداتها لمعارك تحرير الموصل، أرشيف

حررت القوات الأمنية العراقية جزيرة البغدادي غربي محافظة الأنبار بالكامل من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وقالت خلية الإعلام الحربي في بيان إن عملية التحرير شاركت فيها قوات مشتركة من الجيش والحشد الشعبي، وبدعم من سلاح الجو العراقي وطيران التحالف الدولي.

وأشار القيادي في الحشد العشائري في الأنبار صالح الجغيفي إلى أن مقاومة تنظيم داعش خلال المعركة اقتصرت على زرع العبوات الناسفة والسيارات المفخخة.

وأوضح الجغيفي لـ"راديو سوا" تفاصيل عملية التحرير: 

المصدر: راديو سوا