محطة عراقية لتكرير النفط
محطة عراقية لتكرير النفط

دعا وزير النفط العراقي جبار اللعيبي الأحد الشركات المحلية والأجنبية العاملة في العراق إلى مواصلة العمل لزيادة إنتاج النفط والغاز الطبيعي في عام 2017.

ونقل بيان للوزارة تصريحات اللعيبي في اجتماع مع المسؤولين التنفيذيين بقطاع النفط في مدينة البصرة الجنوبية لاستعراض خطط الوزارة لتطوير حقول النفط.

ولم يتطرق البيان لقرار أوبك في 28 أيلول/سبتمبر بالجزائر الذي توصل إلى اتفاق بخفض الإنتاج إلى ما بين 32.50 و33 مليون برميل يوميا.

وأضاف البيان أن الوزير أكد الحاجة للمضي قدما في زيادة إنتاج النفط والغاز من خلال تعزيز الجهود المحلية وجهود الشركات الحاصلة على تراخيص في الفترة المتبقية من 2016 وأيضا في عام 2017.

وأوضح اللعيبي أنه يتعين على الشركات الأجنبية بلوغ مستويات الإنتاج المستهدفة خلال الفترات الزمنية المحددة.

وتهدف الوزارة إلى رفع إنتاج الغاز المصاحب بإضافة ما بين 350 و450 مليون قدم مكعبة يوميا في 2017.

وتأتي تصريحات اللعيبي في وقت تسعى فيه الدول الأعضاء في منظمة أوبك لتنفيذ اتفاق لكبح إنتاج النفط للمرة الأولى منذ الأزمة المالية في 2008 من أجل دعم أسعار الخام.

المصدر: وكالات

عامل أمام إحدى مصافي النفط جنوبي العراق
عامل أمام إحدى مصافي النفط جنوبي العراق

قالت وزارة النفط العراقية السبت إن صادرات النفط من الموانئ الجنوبية ارتفعت إلى 3.245 مليون برميل يوميا في المتوسط خلال أيلول/سبتمبر، مقارنة مع 3.230 مليون برميل يوميا خلال آب/أغسطس.

وصرحت الوزارة في بيان أن إجمالي الصادرات ارتفع خلال الشهر من الحقول التي تديرها بغداد وتبيعها شركة تسويق النفط العراقية المملوكة للدولة (سومو) إلى 3.276 مليون برميل في المتوسط.

وأفادت شركة بي.بي النفطية في آب/أغسطس بأنها ستقوم بتحميل نفط كركوك العراقي بنهاية أيلول/سبتمبر، وهي أول شحنة نيابة عن شركة سومو منذ منتصف عام 2015.

وصدّر العراق ثاني أكبر منتج للنفط في أوبك 935,270 برميلا (بمتوسط يومي 31,176 برميل) عبر خط أنابيب إلى ميناء جيهان التركي على البحر المتوسط في أيلول/سبتمبر.

ويعتبر هذا الشهر أول شهر كامل للصادرات منذ أن استأنفت شركة نفط الشمال ضخ النفط من حقول تديرها في كركوك التي تسيطر عليها حكومة إقليم كردستان العراق.

واتفقت بغداد وأربيل على تقسيم عائدات نفط كركوك، والتي عادة ما تبلغ 150 ألف برميل يوميا، حتى نهاية عام 2016 على الأقل.

 

المصدر: رويترز