أحد عناصر القوات العراقية خلال المعارك في الموصل
أحد عناصر القوات العراقية خلال المعارك في الموصل

قال المتحدث باسم قوات جهاز مكافحة الإرهاب صباح النعمان إن القطاعات العسكرية تنتظر الأوامر من قيادة العمليات المشتركة لبدء الهجوم على الجانب الغربي (الساحل الأيمن) من مدينة الموصل. 

وأضاف النعمان في اتصال مع "راديو سوا" أن القيادة العسكرية تعمل على "إعادة تنظيم" المناطق التي تسيطر عليها، إضافة إلى تحديد أدوار الأجهزة الأمنية المختلفة في عملية تحرير الجانب الغربي.

وتنتظر القوات العراقية تعليمات من قيادة العمليات المشتركة فيما يتعلق بدور جهاز مكافحة الإرهاب في العمليات المقبلة. 

وكان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة قد أعلن الثلاثاء تحرير الجانب الشرقي من الموصل بالكامل.

المصدر: راديو سوا
 

يوجد في العراق 7500 جندي أميركي
يوجد في العراق 7500 جندي أميركي | Source: www.centcom.mil

أعلن قائد القيادة الوسطى الأميركية فرانك ماكنزي تحريك أنظمة دفاع جوي إلى العراق لحماية المواطنين العراقيين وقوات التحالف والقوات الأميركية التي تستضيفها بعض القواعد هناك.

وأشار بيان صحفي الثلاثاء أن نقل الأنظمة إلى العراق يأتي لمواجهة الهجمات المتكررة على القواعد العراقية والتي قتلت وجرحت أفرادا من الجنود العراقيين وقوات التحالف وجنود أميركيين.

وذكر أن إنشاء الدفاعات الجوية الأرضية مستمر في العراق، حيث يتم التنسيق مع الحكومة العراقية، من أجل تعزيز الحماية للجميع.

وأكد البيان أن الولايات المتحدة وشركاؤها ملتزمون بهزيمة داعش ودعم وأمن واستقرار العراق على المدى الطويل.

والأربعاء حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب طهران من دفع "ثمن باهظ" إذا ما هاجمت هي أو حلفاؤها في العراق القوات الأميركية المتمركزة في هذا البلد.

وأضاف "بناء على معلومات، تخطط إيران أو حلفاؤها لهجوم مباغت يستهدف قوات أميركية و/أو منشآت في العراق".

وتخوض الولايات المتحدة وإيران نزاعا شرسا على النفوذ في العراق حيث تحظى طهران بدعم جهات فاعلة وفصائل مسلحة، فيما تقيم واشنطن علاقات وثيقة مع الحكومة العراقية، وفق وكالة فرانس برس.

وينتشر في العراق نحو 7500 جندي أميركي في إطار تحالف تقوده الولايات المتحدة لمساعدة القوات العراقية في التصدي للمجموعات الجهادية، لكن هذا العدد تراجع بشكل ملحوظ هذا الشهر.