عنصر من القوات عراقية جنوب الموصل
عنصر من القوات عراقية جنوب الموصل

أفادت وسائل إعلام محلية عراقية الجمعة بمقتل 35 مسلحا من داعش في غارات واشتباكات غربي مدينة الموصل التي استعادت القوات العراقية شطرها الشرقي وتستعد لتحرير شطرها الغربي من قبضة التنظيم.

وحسب المصادر ذاتها فإن القوات العراقية بفروعها المختلفة عبرت الضفة الغربية والجنوبية للساحل الأيمن للموصل، وشرعت في عمليات قصف تمهيدي استعدادا لعمليات تحريره.

وأشارت المصادر إلى اندلاع اشتباكات عنيفة بين القوات العراقية ومسلحي داعش في غرب المدينة.

ويسود الترقب لمعرفة موعد انطلاق العمليات العسكرية في الشطر الغربي للموصل بعد أسابيع على استعادة السيطرة على شطرها الشرقي.

وقال قائد الفرقة المدرعة التاسعة في الجيش العراقي الفريق الركن قاسم المالكي إن القوات الأمنية ستعتمد الخطط التي نفذتها في شرق الموصل، مشددا على أن الحفاظ على أرواح المدنيين وسلامتهم ستكون من أولويات العمليات العسكرية.

وأضاف المتحدث ذاته أن طائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة تواصل استهداف مواقع داعش لإضعاف قدراته.

المصدر: الحرة / راديو سوا 

طائرة تابعة لقوات التحالف متجهة نحو العراق
طائرة تابعة لقوات التحالف متجهة نحو العراق

أصدرت القيادة المركزية الأميركية الخميس بيانا أوضحت فيه أن قوات التحالف العسكري ضد داعش نفذت الأربعاء 24 ضربة ضد التنظيم المتطرف في سورية والعراق، ما أسفر عن إصابة 35 من مقاتليه.

ففي سورية، شنت طائرات التحالف 15 ضربة في مناطق بالقرب من الشدادي والرقة ودير الزور والبوكمال، أسفرت عن تدمير أربع مضخات نفط ومبان يستخدمها داعش ومنشآت أسلحة وناقلات نفط وأهداف أخرى. 

أما في العراق، فقد نفذت طائرات التحالف وأنظمة المدفعية تسع ضربات بالتنسيق مع الحكومة العراقية بالقرب من الموصل وراوة، أسفرت عن تدمير منشأتين لتجهيز السيارات المفخخة ومنشأة لتصنيع العبوات الناسفة ومخبأ، بالإضافة إلى إلحاق الضرر بثلاثة طرق إمداد.