اللاعب العراقي جاستن ميرام مرتديا ملابس ناديه كولومبوس كرو الأميركي - أرشيف
اللاعب العراقي جاستن ميرام مرتديا ملابس ناديه كولومبوس كرو الأميركي - أرشيف

سيمتنع اللاعب العراقي جاستن ميرام عن الالتحاق بمنتخب بلاده لكرة القدم في مباراتيه ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال 2018 في روسيا، والتي تقام إحداهما في إيران.

وأفاد مدرب المنتخب العراقي راضي شنيشل بأن ميرام الذي يلعب في صفوف نادي كولومبوس كرو الأميركي، اعتذر عن الالتحاق بصفوف المنتخب "بسبب تخوفه من إجراءات محتملة قد يواجهها في المطارات الأميركية بعد عودته إلى الولايات المتحدة عقب المباراة مع أستراليا في طهران لكونه قادما من الأراضي الإيرانية".

ويعول شنيشل بشكل كبير على ميرام (28 عاما)، وهو أميركي من أصل عراقي، في المباريات المهمة.

ويخوض المنتخب العراقي مباراة مع أستراليا في 23 آذار/مارس في طهران، بسبب الحظر المفروض على إقامة المباريات الدولية الرسمية في العراق بسبب أوضاعه الامنية، قبل أن يحل ضيفا على المنتخب السعودي في جدة في 28 من الشهر نفسه.

وقال شنيشل "ميرام لاعب مهم جدا إلا أننا نقدر ونراعي ظروفه الشخصية".

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

مارك تونر
مارك تونر

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية بالوكالة مارك تونر الثلاثاء أن العراق أحرز تقدما في بعض المطالب التي طلبت منه، لذا تم إسقاطه من قائمة حظر السفر التي تضمنها قرار تنفيذي أصدره الرئيس دونالد ترامب.

وحول تصريحات الوزير ريكس تيلرسون بأن هناك 14 دولة أخرى غير الدول المذكورة في قائمة الحظر لا "تتبع إجراءات تدقيق ملائمة"، أكد تونر في المؤتمر الصحافي الأول للوزارة منذ تولي ريكس تيلرسون منصبه وزيرا، أن هناك مراجعة لعمليات التدقيق التي تجرى في الخارج.

تونر أوضح، من ناحية أخرى، أن نظام الدفاع الصاروخي "ثاد" الذي ستنشره واشنطن في كوريا الجنوبية يهدف إلى ردع كوريا الشمالية "وليس تهديد الصين".

'صوت الوزارة مسموع'

وردا على سؤال حول "خفوت" صوت وزارة الخارجية في الإدارة الجديدة، أكد أن الوزير منخرط بشكل دائم في الإدارة ويجتمع بالرئيس ترامب بشكل متواصل، وأن صوت الوزارة "مسموع على مستوى مجلس الأمن القومي".

وأوضح تونر أن الوزير يركز على إقامة علاقة "جوهرية" مع نظرائه الدوليين، مشيرا إلى سلسلة من اللقاءات التي عقدها مؤخرا مع وزراء من بينهم وزراء خارجية الصين وروسيا والمكسيك.

وحول خطط الإدارة لتقليص ميزانية الوزارة، أكد أن من المبكر حسم هذا الأمر لأن مناقشة موضع الميزانية سوف يستغرق أسابيع وشهورا.

وأشار المتحدث إلى أن الوزير يستمع إلى مساعديه لمعرفة احتياجات الوزارة، وللتأكد من أن لديها الموارد لتنفيذ مهامها.

وفي رده على سؤال حول تأثير المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية على عملية السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، أشار تونر إلى تصريحات سابقة للرئيس ترامب دعا فيها إسرائيل إلى تقليص تلك الأنشطة، وأن أي أنشطة استيطانية ستؤثر على المناخ العام لحل الدولتين.

وأفاد المتحدث بأن الوزارة تعمل عن "كثب" مع البيت الأبيض لتقييم عملية السلام بين الجانبين في الوقت الحالي لبلورة الخطوات التالية التي ينبغي اتخاذها.

المصدر: قناة "الحرة"