الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

أبدت الحكومة العراقية الخميس احتجاجا على تصريحات للرئيس التركي رجب طيب أردوغان حول الوضع في العراق، وقررت استدعاء السفير التركي في بغداد فاتح يلدز.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد جمال في تغريدة على حسابه في تويتر الخميس إن الوزارة بصدد تسليم السفير مذكرة احتجاج رسمية حول تصريحات أردوغان بشأن الحشد الشعبي.

​​وكان الرئيس التركي قد قال خلال مقابلة الأربعاء مع قناة الجزيرة القطرية "من هؤلاء الحشد الشعبي، من الذي يدعمهم؟ البرلمان العراقي يؤيد الحشد الشعبي ولكن هم منظمة إرهابية بصراحة ويجب النظر إلى من يقف وراءها".

يذكر أن الحشد الشعبي أصبح تشكيلا عسكريا مستقلا وجزءا من القوات المسلحة العراقية بعد إقرار قانونه بأغلبية في مجلس النواب العراقي في 26 تشرين الثاني/نوفمبر 2016.

المصدر: وزارة الخارجية العراقية

تسببت عقود من العقوبات والحرب والإهمال في تدهور نظام الرعاية الصحية في العراق
تسببت عقود من العقوبات والحرب والإهمال في تدهور نظام الرعاية الصحية في العراق

أعلنت وزارة الصحة والبيئة في العراق أن مختبراتها سجلت حالات إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد.

وسجلت 58 حالة جديدة منها 34 حالة في النجف وثلاث حالات في بغداد وتسع حالات جديدة في البصرة ليرتفع مجموع حالات الإصابة في البلاد إلى 878 حالة.

كما سجلت 33 حالة شفاء جديدة لترتفع بذلك حالات الشفاء في جميع أنحاء العراق إلى 259 حالة.

وأعلنت الوزراة تسجيل حالتي وفاة في كل من البصرة والكرخ ما يرفع عدد الوفيات بالفيروس إلى 56 وفاة.

وتشهد إيران، جارة العراق، أعلى عدد من الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المستجد في المنطقة. وتربط البلدين علاقات تجارية ودينية وثيقة وبينهما حدود برية كبيرة أغلقها العراق في فبراير بسبب مخاوف من تفشي المرض.

وتسببت عقود من العقوبات والحرب والإهمال في تدهور نظام الرعاية الصحية في العراق مثله مثل خدمات وبنية تحتية أخرى وتلك من المشكلات التي اشعلت فتيل احتجاجات حاشدة مناهضة للحكومة في الأشهر الماضية.