النفط العراقي تفوق على السعودية في الهند
النفط العراقي تفوق على السعودية في الهند

أصبح العراق أكبر مصدر للنفط تجاه الهند في نيسان/ أبريل الماضي، متفوقا على السعودية التي تراجعت صادراتها من الذهب الأسود تجاه هذا البلد.

 وحسب بيانات تومسون رويترز لأبحاث وتوقعات النفط وتتبع حركة السفن التي نشرت الأربعاء، فإن واردات الهند النفطية من العراق في الشهر الماضي تجاوزت مليون برميل يوميا لأول مرة، بزيادة الثلث تقريبا عن آذار/مارس، وثمانية في المئة الفترة ذاتها العام الماضي.

وأظهرت البيانات ذاتها أن السعودية، المورد الرئيسي للنفط إلى الهند، شحنت فقط نحو 750 ألف برميل يوميا خلال الشهر الماضي، وهو ما يعني تسجيل انخفاض بنسبة خمسة في المئة تقريبا مقارنة مع الشهر الذي سبقه. 

وأرجعت رويترز انخفاض واردات السعودية النفطية إلى الهند إلى ارتفاع أسعار الخام السعودي بعد إجراءات تخفيضات الإنتاج التي طبقتها منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) منذ كانون الثاني/ يناير الماضي.

وأشارت البيانات إلى أن تأخر شحن النفط الفنزويلي بسبب مشكلات في ميناء رئيسي ساهم في تعزيز الطلب الهندي على النفط العراقي. 
المصدر: رويترز 

محطة وقود في القاهرة
محطة وقود في القاهرة

أعلن السفير العراقي بالقاهرة حبيب الصدر أن أولى شحنات النفط التي تم الاتفاق عليها خلال زيارة وزير البترول المصري طارق الملا إلى بغداد الشهر الماضي، ستصل إلى مصر خلال أيام.

وتبلغ الشحنة 200 ألف برميل من إجمالي مليون برميل من نفط البصرة الخفيف تم الاتفاق على تزويد مصر بها شهريا، مشيرا إلى أن شحنات النفط قابلة للزيادة فيما بعد، بشروط دفع ميسرة.

 وقال ممثل إقليم كردستان العراق في القاهرة الملا ياسين رؤوف لـ"راديو سوا" إن الاتفاق "ليس انتهازا لفرص أو نكاية في أحد"، واصفا إياه بـ"مسألة مصالح متبادلة" بين الدولتين.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" بهاء الدين عبد الله: 

​​وأوقفت شركة أرامكو السعودية منذ شهر تشرين الأول/أكتوبر إمداد القاهرة بالمواد البترولية حسب الاتفاق الساري بينهما، وإلى أجل غير مسمى.

وتحاول مصر منذ ذلك الحين تنويع مصادر النفط والاتفاق مع جهات أخرى على تزويد البلاد باحتياجاتها.

المصدر: راديو سوا