قوات عراقية في الموصل القديمة
قوات عراقية في الموصل القديمة

وصف التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأربعاء تقرير منظمة العفو الدولية (أمنستي) الذي اتهم قوات التحالف بـ"شن هجمات غير قانونية ومخالفة القانون الدولي" أثناء معركة تحرير الموصل، بـ"غير المسؤول".

وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل جو سكروكا إن الحرب "ليست شيئا لطيفا"، مضيفا أن "التظاهر بعكس ذلك يعد أمرا سخيفا ويضع حياة المدنيين والجنود في خطر".

وكانت وزارة الدفاع العراقية قد نفت الثلاثاء حدوث أية انتهاكات بحق المدنيين في الموصل، وذلك ردا على ما جاء في تقرير المنظمة.

وقالت أمنستي إن القوات العراقية شنت هجمات "غير قانونية" واستخدمت "القوة غير المتكافئة في بعض الحالات"، خلال العمليات العسكرية لاستعادة الموصل.

وأضافت أن "استخدام تنظيم داعش المدنيين دروعا بشرية لا يقلل من الواجب القانوني للقوات الموالية للحكومة في حماية المدنيين".

وبدأت القوات العراقية هجومها على الموصل في 17 تشرين الأول/ أكتوبر، فاستعادت الجانب الشرقي من المدينة في كانون الثاني/ يناير، قبل أن تطلق بعد شهر هجومها على الجزء الغربي حيث الكثافة السكانية أكبر.

وأعلنت تلك القوات في 18 حزيران/ يونيو اقتحام المدينة القديمة، وفي 10 تموز/ يوليو أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي تحقيق النصر.

المصدر: أسوشييتد برس/ موقع الحرة

بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في العراق 3946 إصابة، و147 حالة وفاة، وفق الأرقام الصادرة من وزارة الصحة العراقية
بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في العراق 3946 إصابة، و147 حالة وفاة، وفق الأرقام الصادرة من وزارة الصحة العراقية

حذرت خلية الأزمة التي شكلها البرلمان العراقي لمتابعة وباء كورونا، من وقوع "كارثة كبيرة"  في البلاد بسبب تزايد عدد حالات الإصابة بالمرض، وعدم التزام المواطنين بالإرشادات الصحية، بحسب الوكالة الوطنية العراقية للأنباء.

وقال عضو الخلية النائب علي اللامي إن "خلية الأزمة النيابية تتابع إجراءات مواجهة كورونا عن كثب وتحذر  من تنامي خطر الجائحة".

وأضاف في تصريح صحفي يوم الاثنين  أن "البلاد ستتعرض لكارثة كبيرة وقد تسجل أرقاما مرتفعة أذا استمر عدم الالتزام بالإرشادات الصحية وإجراءات حظر التجوال".

ويقتصر دور خلية الأزمة العراقية على الرقابة ومتابعة إجراءات وزارة الصحة.

وطالب اللامي بفرض "حظر شامل للتجوال، بعد انتهاء عيد الفطر واتخاذ إجراءات صارمة بحق المخالفين" للإجراءات، للحد من تفشي المرض.

وكانت وزارة الصحة والبيئة العراقية قد أعلنت، الأحد، تسجيل 197 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

ودعا المركز الوطني العراقي لنقل الدم المرضى المتعافين من الإصابة بفيروس كورونا إلى التبرع بـ"بلازما الدم" التي قال إنها كانت وراء "تماثل العديد من الحالات الحرجة إلى الشفاء".