قوات عراقية في الموصل
قوات عراقية في الموصل

أكد رئيس أركان الشرطة الاتحادية اللواء الركن جعفر البطاط أن قوات الشرطة الاتحادية أنجزت الأربعاء نحو 50 في المئة من عمليات تفتيش وتطهير الأحياء والمناطق داخل مدينة الموصل القديمة من العبوات الناسفة والعجلات المفخخة.

وقال إن المهمة الأساسية هي السرعة في عودة الأهالي:

​​

وأوضح البطاط لـ"راديو سوا" أن قوات الأمن تعتقل يوميا عددا من عناصر تنظيم داعش الذين يحاولون الهروب من الموصل.

​​

وتوقع البطاط أن تنطلق عملية تحرير قضاء تلعفر خلال الأيام القليلة المقبلة:

 

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن في تموز/يوليو الماضي النصر على داعش في الموصل، وانتهاء "دولة الخرافة والإرهاب الداعشي".

وشكر العبادي الدول التي دعمت العراق والقوات العراقية من حيث التدريب والدعم اللوجستي والدعم الجوي.

المصدر: "راديو سوا"

عناصر من الشرطة الكندية
عناصر من الشرطة الكندية

أعلنت الحكومة الكندية الأربعاء أنها سترسل ما يصل إلى 20 شرطيا إلى العراق لمساعدة السلطات المحلية في القيام بعمليات الشرطة في مدينة الموصل التي تم تحريرها مؤخرا من سيطرة داعش.

ومن المقرر أن يصل رجال الشرطة الكنديون إلى العراق خلال الأسابيع المقبلة لينضموا إلى ثلاثة عناصر من الشرطة الكندية يتواجدون حاليا في البلاد، وفق ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

ويتوقع أن يمكث رجال الشرطة في العراق حتى آذار/مارس 2019.

وقال رالف غوديل وزير السلامة العامة الكندي في بيان "لقد تم إحراز تقدم في العراق بتحرير الموصل، وكندا تظل ملتزمة تماما بدعم الحكومة والشعب العراقيين".

وأضاف أن "مساهمة كندا برجال الشرطة ستستهدف بناء القدرات الرئيسية لمؤسسات الأمن العراقية وتعزيز مهارات الشرطة المحلية في مجالات بينها حماية المجتمع".

ومعظم مرافق البنى التحتية للشرطة مدمرة في الموصل التي استغرق تحريرها ثمانية أشهر.