رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي - أرشيف
رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي - أرشيف

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الخميس تحرير مدينة تلعفر ومحافظة نينوى بالكامل من أيدي تنظيم داعش.

وقال العبادي  في بيان "ها قد اكتملت الفرحة وتم النصر وأصبحت محافظة نينوى بكاملها بيد قواتنا البطلة"، مضيفا "أعلن لكم أن تلعفر الصامدة التحقت بالموصل المحررة وعادت إلى أرض الوطن".
​​

​​وأضاف رئيس الوزراء العراقي أن الحكومة عازمة على "تحرير كل شبر من أرض العراق وصحاريه".

وبدأت القوات العراقية بإسناد من فصائل الحشد الشعبي ومن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، عملياتها العسكرية لاستعادة تلعفر في 20 آب/أغسطس، بعد نحو شهر من إعلان تحرير الموصل عقب تسعة أشهر من المعارك.

وما زال تنظيم داعش يسيطر على منطقة الحويجة في محافظة كركوك (300 كيلومتر شمال بغداد)، ومنطقة القائم الحدودية مع سورية في محافظة الأنبار في غرب العراق.

 

عملية رفع ورم سرطاني من ذراع مريض مصاب بكورونا في العراق - الصورة من وزارة الصحة
عملية رفع ورم سرطاني من ذراع مريض مصاب بكورونا في العراق - الصورة من وزارة الصحة

أعلنت وزارة الصحة العراقية، الخميس، نجاح طاقم طبي في أحد مستشفيات بغداد في عملية استئصال ورم سرطاني "ضخم" من ذراع مريض مصاب بفيروس كورونا.

وقالت الوزارة إن "صحة بغداد الرصافة أجرت عملية نادرة لرفع ورم سرطاني من مريض مصاب بفايروس كورونا يرقد في مستشفى ابن الخطيب".

وبحسب الوزارة، فإن المريض صبي في الخامسة عشر من العمر، واحتاج إلى عملية "طارئة" لرفع الورم من ذراعه، أجريت له في مستشفى الكندي في العاصمة".

 

صحة بغداد الرصافة تجري عملية نادرة لرفع ورم سرطاني من مريض مصاب بفايروس كورونا يرقد في مستشفى ابن الخطيب بمتابعة...

Posted by ‎وزارة الصحة العراقية‎ on Thursday, April 9, 2020

وأكد بيان الوزارة "نجاح العملية"، مضيفا أن المريض بحالة مستقرة بعد اضطرار الأطباء لإجراء العملية باستخدام "التخدير المناطيقي" (الجزئي).

وقالت الوزارة العراقية إن "هذه العملية تسجل على مستوى العالم (على أنها) من أوائل العمليات التي تجرى لمريض مصاب بفايروس كورونا المستجد".

وسجل العراق 30 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في عموم البلاد، ليرتفع الرقم الرسمي المسجل إلى 1232 حالة، اكتشفت بعد إجراء أكثر من 30 ألف فحص، منها أكثر من ألفي فحص أجريت الخميس، بحسب وزارة الصحة.

وتوفي 69 شخصا في العراق بالمرض، فيما شفي 496 شخصا.