زوار إيرانيون  داخل الأراضي العراقية بعد عبورهم منفذ زرباطية الحدودي في محافظة واسط- أرشيف
زوار إيرانيون عند منفذ زرباطية الحدودي في محافظة واسط- أرشيف

أفاد مسؤول إيراني بأن السلطات العراقية اعتقلت 500 إيراني دخلوا عبر الحدود البرية في الأسبوعين الماضيين.

وقال المدير العام لمنظمة الحج والزيارة في إيران مرتضى أقايي إن بعض شركات السياحة غير المرخصة استغلت توافد الزوار الإيرانيين بكثافة على المراقد المقدسة في العراق، بالتزامن مع بدء عطلة السنة الفارسية (نوروز) في 21 آذار/ مارس الماضي، وقامت بإصدار تأشيرات دخول مزورة للعراق.

وأوضح آقايي أن المعتقلين الإيرانيين دخلوا العراق عبر منفذي الشلامجة ومهران جنوب وغرب إيران، وأنه بعد مفاوضات مع الجانب العراقي تمت إعادتهم إلى بلادهم وتسليمهم للشرطة تمهيدا لمحاكمتهم.

وأفاد المسؤول الإيراني بأن 90 ألف إيراني زاروا المراقد الشيعية في العراق خلال عطلة نوروز التي استمرت أسبوعين. 

وأوضح أقايي أن نحو نصف الزوار الإيرانيين دخلوا العراق عبر رحلات جوية، توفي اثنان  منهم بسبب كبر سنهم.

 

القوات الأمنية ألقت القبض على أكثر من 12 ألف مخالف لحظر التجوال
القوات الأمنية ألقت القبض على أكثر من 12 ألف مخالف لحظر التجوال

وجه محافظ النجف لؤي الياسري انتقادات للحكومة الاتحادية في العراق على خلفية أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد، وهدد المخالفين لقرار حظر التجوال.

وقال الياسري في مؤتمر صحفي السبت إن الحكومة "لم تقدم المساعدات المطلوبة للمحافظة".

وبشأن حظر التجوال في المحافظة التي تشهد ارتفاعا يوميا في عدد الإصابات بالفيروس، قال: "للأسف هناك من يدعو لكسر الحظر وهناك وباء خطير يجب الحذر منه، لذلك ندعو إلى تطبيق القانون ضد كل من يدعو إلى كسر الحظر وقتل الآخرين".

وهدد المحافظ باستخدام قوة القانون لردع أية محاولات لخرق الحظر، قائلا إن أي محاولة من قبل " تجار الأزمات والسياسة"، ستواجه "بتهمة القتل العمد وسيتم التعامل معها بقوة القانون وبشدة من قبل الأجهزة الأمنية بالمحافظة".

آلاف المخالفين

وذكرت وكالة الأنباء العراقية، السبت، أن القوات الأمنية ألقت القبض على أكثر من 12 ألف مخالف لحظر التجوال خلال أكثر من أسبوعين.

وذكر بيان لقيادة عمليات بغداد أنه منذ يوم 17 مارس وحتى الرابع من أبريل، تمكنت القوات الأمنية من اعتقال 12073 مخالفا، واحتجاز 789 عربة ودراجة نارية وفرض 25568 غرامة.

تشديد حظر التجوال في نينوى

وقال محافظ نينوى نجم الجبوري إن خلية الأزمة شددت على حركة المشاة والمركبات خلال حظر التجوال، وقال إنه اعتبارا من الأحد سيكون هناك تشديد من الساعة الثانية بعد الظهر وحتى السادسة صباحا ولن يسمح بالحركة باستثناء حركة الشاحنات والقوات الأمنية والعاملين في مجال الصحة ممن هم بمهام عملهم الرسمي حتى يوم الـ11 من شهر أبريل.

حالة وفاة في السليمانية

في غضون ذلك، أعلنت إدارة الصحة في السليمانية السبت عن تسجيل حالة وفاة جديدة بكورونا لرجل كان في الحجر الصحي ويبلغ من العمر 61 عاما.

تصريح لعبد المهدي

وعقد مجلس الأمن الوطني العراقي جلسته الدورية مساء السبت برئاسة رئيس مجلس الوزراء المستقيل والقائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي.

وأكد عبد المهدي أن العراق اتخذ إجراءات مبكرة في التصدي لفيروس كورونا "رغم ما يواجه العراق من ظروف سياسية وتحديات إرهابية واقتصادية وتراجع أسعار النفط".

وأكد أنه "لا يمكن إخفاء الإصابات والوفيات"، محذرا من "محاولات استغلال الأزمة وإرباك الأوضاع بمعلومات كاذبة ومضللة".

وتشير آخر البيانات إلى تسجيل 878 إصابة و56 وفاة بالفيروس الجديد في العراق.