سليم الجبوري
سليم الجبوري

دعا رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري الأحد إلى إعادة الانتخابات التشريعية التي جرت الشهر الماضي، وذلك بعد ساعات من حادثة احتراق صناديق اقتراع في بغداد.

وقال الجبوري في بيان إن "جريمة حرق مستودعات تخزين صناديق الاقتراع في منطقة الرصافة ببغداد هي عمل متعمد وجريمة مخطط لها تهدف إلى إخفاء حالات الاحتيال والتلاعب في الأصوات والكذب على الشعب العراقي وتغيير إرادته وخياراته".​​

​​

وطالب الجبوري الأجهزة الأمنية والجهات المختصة في بغداد باتخاذ "إجراءات تحقيقية وأمنية صارمة تتناسب وحجم الجريمة المشينة، وكشف ملابساتها وفضح كل الذين يقفون خلفها في أسرع وقت".

 

اقرأ أيضا: حريق يلتهم صناديق اقتراع في بغداد

واندلع الأحد حريق ضخم في مخازن تستخدمها مفوضية الانتخابات العراقية في العاصمة بغداد لحفظ صناديق اقتراع الناخبين في الانتخابات التشريعية الأخيرة.

يوجد في العراق 7500 جندي أميركي
يوجد في العراق 7500 جندي أميركي | Source: www.centcom.mil

أعلن قائد القيادة الوسطى الأميركية فرانك ماكنزي تحريك أنظمة دفاع جوي إلى العراق لحماية المواطنين العراقيين وقوات التحالف والقوات الأميركية التي تستضيفها بعض القواعد هناك.

وأشار بيان صحفي الثلاثاء أن نقل الأنظمة إلى العراق يأتي لمواجهة الهجمات المتكررة على القواعد العراقية والتي قتلت وجرحت أفرادا من الجنود العراقيين وقوات التحالف وجنود أميركيين.

وذكر أن إنشاء الدفاعات الجوية الأرضية مستمر في العراق، حيث يتم التنسيق مع الحكومة العراقية، من أجل تعزيز الحماية للجميع.

وأكد البيان أن الولايات المتحدة وشركاؤها ملتزمون بهزيمة داعش ودعم وأمن واستقرار العراق على المدى الطويل.

والأربعاء حذر الرئيس الأميركي دونالد ترامب طهران من دفع "ثمن باهظ" إذا ما هاجمت هي أو حلفاؤها في العراق القوات الأميركية المتمركزة في هذا البلد.

وأضاف "بناء على معلومات، تخطط إيران أو حلفاؤها لهجوم مباغت يستهدف قوات أميركية و/أو منشآت في العراق".

وتخوض الولايات المتحدة وإيران نزاعا شرسا على النفوذ في العراق حيث تحظى طهران بدعم جهات فاعلة وفصائل مسلحة، فيما تقيم واشنطن علاقات وثيقة مع الحكومة العراقية، وفق وكالة فرانس برس.

وينتشر في العراق نحو 7500 جندي أميركي في إطار تحالف تقوده الولايات المتحدة لمساعدة القوات العراقية في التصدي للمجموعات الجهادية، لكن هذا العدد تراجع بشكل ملحوظ هذا الشهر.