أحد المقرات الدبلوماسية الملحقة بمجمع السفارة
السفارة الأميركية في بغداد

نفى مسؤول في الخارجية الأميركية للحرة الخميس ما أوردته تقارير تحدثت عن إجلاء الموظفين غير الأساسيين من السفارة الاميركية في بغداد.

وقال إن هذه التقارير غير صحيحة. وأشار إلى أن السفارة الأميركية في العراق أصدرت بيانا تنبه فيه الأميركيين من وجود مظاهرات في عدة مدن عراقية، وتطلب منهم تجنبها، والامتثال لتوجيهات السلطات، ومراقبة وسائل الإعلام المحلية للحصول على آخر التطورات. وذكرت السفارة بتوصيتها للمواطنين الأميركيين التي صدرت في أيار 2019 بعدم السفر إلى العراق.

وتوقفت السفارة عن استقبال المراجعين بسبب حظر التجول المفروض، وطلبت منهم إعادة جدولة مواعيدهم.

 

 

تسببت عقود من العقوبات والحرب والإهمال في تدهور نظام الرعاية الصحية في العراق
تسببت عقود من العقوبات والحرب والإهمال في تدهور نظام الرعاية الصحية في العراق

أعلنت وزارة الصحة والبيئة في العراق أن مختبراتها سجلت حالات إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد.

وسجلت 58 حالة جديدة منها 34 حالة في النجف وثلاث حالات في بغداد وتسع حالات جديدة في البصرة ليرتفع مجموع حالات الإصابة في البلاد إلى 878 حالة.

كما سجلت 33 حالة شفاء جديدة لترتفع بذلك حالات الشفاء في جميع أنحاء العراق إلى 259 حالة.

وأعلنت الوزراة تسجيل حالتي وفاة في كل من البصرة والكرخ ما يرفع عدد الوفيات بالفيروس إلى 56 وفاة.

وتشهد إيران، جارة العراق، أعلى عدد من الإصابات والوفيات بفيروس كورونا المستجد في المنطقة. وتربط البلدين علاقات تجارية ودينية وثيقة وبينهما حدود برية كبيرة أغلقها العراق في فبراير بسبب مخاوف من تفشي المرض.

وتسببت عقود من العقوبات والحرب والإهمال في تدهور نظام الرعاية الصحية في العراق مثله مثل خدمات وبنية تحتية أخرى وتلك من المشكلات التي اشعلت فتيل احتجاجات حاشدة مناهضة للحكومة في الأشهر الماضية.