ترامب يلوح للجماهير في ذكرى المحاربين القدامي - 11 نوفمبر 2019
ترامب يلوح للجماهير في ذكرى المحاربين القدامي - 11 نوفمبر 2019

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاثنين إن واشنطن تراقب القائد الجديد لتنظيم داعش، مستغلا مشاركته في يوم المحاربين القدامى للاحتفال بمقتل زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي.

وفيما دأب الرؤساء الأميركيون على الاحتفال بهذا اليوم بوضع إكليل من الزهور على المقبرة العسكرية المترامية الأطراف في أرلينغتون قرب واشنطن، توجه ترامب إلى نيويورك حيث ألقى خطابا قبل عرض للمحاربين القدامى يجري سنويا في المدينة.

وواجه ترامب انتقادات واسعة بعد إعلانه سحب كامل القوات الأميركية من سوريا الشهر الماضي، حيث قال معارضوه وبعضا من حلفائه أن ذلك يمكن أن يسمح بعودة تنظيم "داعش" ويترك الأكراد الحلفاء لواشنطن عرضة للغزو التركي.

لكن ترامب استغل خطابه ليقول إن قيادات التنظيم المتطرف تفر خائفة بعد مقتل البغدادي في غارة شنتها القوات الأميركية الخاصة في محافظة ادلب شمال غرب سوريا.

وقال ترامب "قبل أسابيع قليلة، أغارت القوات الأميركية الخاصة على مجمع داعش ونفذت العدالة في الزعيم الإرهابي رقم واحد في العالم".

واضاف "بفضل المقاتلين الأميركيين، البغدادي مات، ومات الرجل الثاني في التنظيم، وأعيننا مركزة على الرقم 3"، مضيفا بأنه يجب عليه أن يعلم بأن "عهد الرعب قد مصى".

وتابع "لقد انتهى عهده الارهابي، وأصبح اعداءنا يركضون خائفين جدا جدا. ان من يهددون شعبنا ليس امامهم أي فرصة ضد قوة أميركا المحقة".

وعقب مقتل البغدادي في الغارة، أعلن التنظيم المتطرف تعيين أبو ابراهيم الهاشمي القريشي خلفا له.

بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في العراق 3946 إصابة، و147 حالة وفاة، وفق الأرقام الصادرة من وزارة الصحة العراقية
بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في العراق 3946 إصابة، و147 حالة وفاة، وفق الأرقام الصادرة من وزارة الصحة العراقية

حذرت خلية الأزمة التي شكلها البرلمان العراقي لمتابعة وباء كورونا، من وقوع "كارثة كبيرة"  في البلاد بسبب تزايد عدد حالات الإصابة بالمرض، وعدم التزام المواطنين بالإرشادات الصحية، بحسب الوكالة الوطنية العراقية للأنباء.

وقال عضو الخلية النائب علي اللامي إن "خلية الأزمة النيابية تتابع إجراءات مواجهة كورونا عن كثب وتحذر  من تنامي خطر الجائحة".

وأضاف في تصريح صحفي يوم الاثنين  أن "البلاد ستتعرض لكارثة كبيرة وقد تسجل أرقاما مرتفعة أذا استمر عدم الالتزام بالإرشادات الصحية وإجراءات حظر التجوال".

ويقتصر دور خلية الأزمة العراقية على الرقابة ومتابعة إجراءات وزارة الصحة.

وطالب اللامي بفرض "حظر شامل للتجوال، بعد انتهاء عيد الفطر واتخاذ إجراءات صارمة بحق المخالفين" للإجراءات، للحد من تفشي المرض.

وكانت وزارة الصحة والبيئة العراقية قد أعلنت، الأحد، تسجيل 197 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

ودعا المركز الوطني العراقي لنقل الدم المرضى المتعافين من الإصابة بفيروس كورونا إلى التبرع بـ"بلازما الدم" التي قال إنها كانت وراء "تماثل العديد من الحالات الحرجة إلى الشفاء".