الهجمات التي تستهدف القوات الأميركية تكثفت منذ بدء الحرب بين إسرائيل وحماس
الهجمات التي تستهدف القوات الأميركية تكثفت منذ بدء الحرب بين إسرائيل وحماس

قال مصدران أمنيان، السبت، إن قاعدة الحرير الجوية العراقية التي تستضيف قوات أميركية ودولية في أربيل بإقليم كردستان تم استهدافها بطائرة مسيرة مسلحة.

وأضاف المصدران لرويترز أن الهجوم تسبب في تضرر البنية التحتية.

وتكثفت الهجمات التي تستهدف القوات الأميركية وقوات التحالف الدولي المشاركة في مواجهة تنظيم في العراق وسوريا منذ بدء الحرب بين إسرائيل وحماس، إثر هجوم غير مسبوق للحركة داخل إسرائيل في السابع من أكتوبر.

وجرى إحصاء ما لا يقل عن 40 هجوما بطائرات بدون طيار أو بصواريخ، تم إحباط معظمها، وفقا لتقرير محدث لمسؤول أميركي. وأسفرت هذه الهجمات عن إصابة 45 أميركيا، بحسب فرانس برس.

وتتهم الولايات المتحدة الجماعات المدعومة من إيران بالمسؤولية عن الهجمات وتقول إن المسؤولية النهائية تقع على طهران، التي تنفي ذلك قائلة إن الجماعات الضالعة في الهجمات تفعل ذلك من تلقاء نفسها.

وقالت فصائل مدعومة من إيران في العراق علانية إن الأصول الأميركية سيتم استهدافها طالما أن الولايات المتحدة تدعم إسرائيل في حربها على غزة.

وأعلنت الولايات المتحدة، الخميس، أن الجيش الأميركي قصف أهدافا في سوريا لتدمير أسلحة وردع الجماعات الانفصالية المدعومة من إيران عن استهداف الجنود الأميركيين في المنطقة.

بلغت درجة الحرارة في العراق أكثر من 50 درجة مئوية
بلغت درجة الحرارة في العراق أكثر من 50 درجة مئوية

أعلنت وزارتان عراقيتان، الأحد، عن مجموعة من الإرشادات لمواجهة موجات الحر القاسية، حيث من المتوقع أن تتجاوز درجات الحرارة الخمسين درجة مئوية.

وأصدرت ‏وزارة البيئة العراقية، الأحد، مجموعة من الإرشادات الهامة للوقاية من جفاف الجلد وحروق الشمس خلال الأيام الحارة، وتشمل:

ارتداء ملابس فاتحة اللون وخفيفة تغطي الجسم بشكل جيد، واستخدام كريم واق من الشمس بدرجة وقائية عالية، وتجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس خلال فترة الظهيرة، وشرب كمية كافية من الماء للحفاظ على الترطيب، وتجنب الخروج من المنزل في فترات النهار الأكثر حرارة، وارتداء النظارات الشمسية والقبعات وحمل المظلات.

كما دعت الوزارة إلى "عدم الهدر في استخدام المياه والطاقة الكهربائية، لأن الهدر سيلحق الضرر والنقص عند الآخرين، وزيادة التشجير والمساحات الخضراء المستدامة".

ويذكر أن درجات الحرارة ترتفع بالعراق في فصل الصيف لتتجاوز في بعض الأحيان 50 درجة مئوية خلال ساعات النهار.

من جانبها دعت وزارة الصحة العراقية "أصحاب مخازن ومحال بيع الأطعمة والأشربة الى ضرورة حفظها بدرجات حرارة مناسبة وعدم تعريضها لأشعة الشمس حفاظا على صحة المواطنين".

وقالت الوزارة في بيان، الأحد، إن موجات الحرارة المرتفعة قد "تؤثر سلبا على صلاحية المواد الغذائية والمشروبات وخصوصا الطازجة أو المخزونة منها وما يصاحبها من تأثيرات على صحة الإنسان عند تناولها".

وأكدت أن فرق "الرقابة الصحية ستقوم بتكثيف جولاتها التفتيشية لمتابعة المطاعم والمحلات العامة والمعامل الغذائية وستتخذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين".