قوات إسرائيلية في الضفة الغربية
جنود إسرائيليون في موقع هجوم سابق بالضفة

قضى مواطن إسرائيلي في هجوم بالسلاح الأبيض نفذه فلسطيني قرب محطة للحافلات في مستوطنة أرييل في الضفة الغربية الاثنين، حسبما أفادت به السلطات الإسرائيلية.

وأوضحت السلطات إن المهاجم وصل إلى المنطقة سيرا، وأقدم على طعن رجل في الثلاثينات من عمره قبل أن يفر من الموقع.

ونقل الضحية إلى المستشفى حيث توفي متأثرا بطعنات في الجزء العلوي من جسمه.

وأفادت صحيفة جيروسليم بوست بأن أحد عناصر الجيش رأى المهاجم ولاحقه بسيارته ثم صدمه، لكن المهاجم تمكن من الفرار، مشيرة إلى أن الجيش بدأ عملية بحث عن منفذ عملية الطعن.

 

 

 

 

النائب المصاب بكورونا في الكنيست الإسرائيلي طالب كل من كانوا بقربه مؤخرا بالتزام الحجر
النائب المصاب بكورونا في الكنيست الإسرائيلي طالب كل من كانوا بقربه مؤخرا بالتزام الحجر

أعلن النائب في الكنيست الإسرائيلي، سامي أبو شحادة، مساء الأربعاء، إصابته بفيروس كورونا المستجد، طالبا ممن كانوا بقربه مؤخرا بالتزام الحجر للتقليل من انتشار العدوى.

وقال أبو شحادة في منشور على فيسبوك "استلمت قبل قليل نتيجة فحص كورونا الذي أجريته اليوم.. ونتيجة الفحص إيجابية".

وحث النائب كل من كان قريبا منه خلال الأسبوعين الأخيرين على أن يدخل "للحجر الصحي ويقوم بإجراء الفحص في القريب العاجل للإطمئنان على صحته والتقليل قدر الإمكان من نشر العدوى".

ودعا أبو شحادة للتقيد بتعليمات وزارة الصحة، مشيرا إلى أن الفيروس لا يزال موجودا وينتشر بوتيرة سريعة في الفترة الأخيرة "بسبب عدم الالتزام الكامل بالتعليمات".

استلمت قبل قليل نتيجة فحص الكورونا الذي أجريته اليوم. نتيجة الفحص إيجابية أتوجه لكل من كنت بقربه في الأسبوعين الأخيرين...

Posted by ‎MK Sami Abou Shahadeh - النائب سامي أبو شحادة‎ on Wednesday, June 3, 2020

وقالت مصادر إعلامية إسرائيلية إن الكنيست ستعقد اجتماعا تقييميا مع وزارة الصحة، بعد إعلان أبو شحادة إصابته بفيروس كورونا.

وكان النائب أبو شحادة أعلن، الثلاثاء، دخوله في حجر صحي منزلي بعد تأكيد إصابة مرافقه الشخصي بفيروس كورونا المستجد.

كما دخل طاقم المكتب البرلماني لأبو شحادة إلى الحجر الصحي المنزلي، بعد توصية كل من كان على تواصل مع المصاب بالدخول للحجر الصحي وإجراء فحص كورونا.