مستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية
مستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية

نفى البيت الابيض الاثنين أن تكون الولايات المتحدة قد بحثت مع إسرائيل خطة لضم مستوطنات في الضفة الغربية.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش رافل إن "الولايات المتحدة وإسرائيل لم تناقشا أبدا مثل هذا الاقتراح والرئيس ما زال مركزا على مبادرته للسلام بين إسرائيل والفلسطينيين".

تحديث (20:00 تغ)

كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين عن وجود تنسيق مع الولايات المتحدة بشأن مقترح يتعلق بفرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات في الضفة الغربية.

نقل متحدث عن نتانياهو قوله لنواب حزب الليكود اليميني الذي يتزعمه "فيما يتعلق بموضوع فرض السيادة (الإسرائيلية)، بإمكاني أن أقول لكم أني اتحدث منذ فترة مع الأميركيين حول ذلك".

ويأتي تصريح نتانياهو غداة سحب التحالف الحكومي مشروع قرار بهذا الصدد من أجندة مجلس الوزراء.

وأوضح أن التنسيق مع الإدارة الأميركية رئيسي نظرا للدور الاستراتيجي للولايات المتحدة بالنسبة لإسرائيل والمستوطنات، مضيفا أن قرارا تاريخيا كهذا يجب أن يكون بمبادرة حكومية.

     

 

 

 

وزير الصحة يعقوب ليتزمان هو أرفع مسؤول إسرائيلي يتم إعلان إصابته بالفيروس
وزير الصحة يعقوب ليتزمان هو أرفع مسؤول إسرائيلي يتم إعلان إصابته بالفيروس

قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن وزير الصحة يعقوب ليتزمان وزوجته مصابان بمرض كوفيد-19 الناجم عن فيروس كورونا المستجد.

وكشفت نتائج تحليل الوزير (71 عاما) وزوجته "تشافا" أنهما يحملان المرض، بحسب ما أعلن مكتبه بعد منتصف ليل الأربعاء، مشيرا إلى أنهما أصبحا في العزل الصحي، وأنه سيتم إخضاع من خالطوهما للإجراء ذاته.

وقال بيان لمكتب الوزير إنه "بصحة جيدة" وسيمارس مهام عمله وهو في الحجر.

وليتزمان هو أرفع مسؤول إسرائيلي يجري إعلان إصابته بالمرض حتى الآن.

وهو زعيم حزب "يهوديت هتوراة"، الذي عارض إجراءات الحكومة لمواجهة الفيروس، بزعم مخالفتها تعاليم الشريعة اليهودية، 

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو قد أعلن يوم الإثنين "سلبية" نتائج اختبار فحصه بشأن فيروس كورونا، بعد دخوله وأفراد عائلته وفريق مستشاريه في حجر صحي بتوصية من وزارة الصحة إثر تأكد إصابة مستشارة له بفيروس كورونا.

وحذر نتنياهو، الأربعاء، من أن إسرائيل على مفترق طرق، فإما أن تنجح في كبح انتشار وباء كورونا، أو تتدهور إلى وضع يموت فيه آلاف الإسرائيليين.

وسجلت إسرائيل نحو ستة آلاف إصابة و20 وفاة بالمرض.

وحذرت وزارة الصحة من أن عدد الوفيات قد يصل في النهاية للآلاف.