تفاصيل العملية الإيرانية التي تم إحباطها على يد الجيش الإسرائيلي
تفاصيل العملية الإيرانية التي تم إحباطها على يد الجيش الإسرائيلي

كشف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي الأحد عن تفاصيل جديدة تتعلق بإحباط عملية كان ينوي فيلق القدس الإيراني تنفيذها السبت انطلاقا من سوريا.

وقال أدرعي في منشور على فيسبوك زوده بصور توضيحية إن فيلق القدس حاول إطلاق عدة طائرات مسيرة مسلحة باتجاه أهداف إسرائيلية.

وأشار المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إلى أن الطائرات المسيرة التي حاولت عناصر الفيلق إطلاقها، تستخدم "لأغراض انتحارية أو إلقاء متفجرات".

صورة توضيحية نشرها المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي عن خطط فيلق القدس الإيراني

وأضاف أدرعي أن العناصر التي تم اختيارها لتنفيذ المهمة هم "أفراد في الميليشيات الشيعية، وعناصر إرهابية يأتي بهم فيلق القدس وقاسم سليماني إلى سوريا، ويدربهم ويسلحهم"، وذلك خدمة لـ"أجندة فيلق القدس".

وأوضح أدرعي أنه خلال الأسابيع الاخيرة هبطت معدات هذه الخلية في مطار دمشق الدولي برفقة عناصر إيرانية، حيث تمركزوا في قرية عقربا جنوب دمشق في مجمع خاص يتبع لفيلق القدس.

وأشار أدرعي أنه تم رصد هذه "المجموعة التخريبية من الإيرانيين والميليشيات الشيعية الخميس الماضي في قرية عرنة، بينما كانوا في طريقهم لتنفيذ العملية.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إنه تم رصد الطائرات المسيرة بحوزتهم، وتم التشويش على محاولاتهم من أجل إطلاقها، وقد تم استهداف هذه الخلية في قرية عقربا بعد الاستنتاج أن الخلية تنوي تنفيذ العملية في الساعات المقبلة.

تفاصيل العملية الإيرانية التي تم إحباطها على يد الجيش الإسرائيلي

يذكر أن المرصد السوري لحقوق الإنسان قال الأحد إن الغارات التي نفذتها إسرائيل ليلا أسفرت عن مصرع اثنين من حزب الله اللبناني وثالث إيراني.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إن "الغارات الإسرائيلية التي استهدفت مواقع للإيرانيين وحزب الله في المنطقة الواقعة بين مطار دمشق الدولي والسيدة زينب في جنوب شرقي دمشق أوقعت ثلاثة قتلى على الأقل، اثنان من حزب الله وثالث إيراني".

نيران صواريخ كما شوهدت في دمشق في وقت سابق
المرصد السوري: قتلى من حزب الله وإيران في الغارات الإسرائيلية على سوريا
تسببت الغارات التي نفذتها إسرائيل ليلا في محيط دمشق وقالت إنها استهدفت مواقع تابعة لقوات إيرانية ومجموعات موالية لها، بمصرع مقاتلين اثنين من حزب الله اللبناني وثالث إيراني، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الأنسان الأحد.

الاجتماع الأميركي الإسرائيلي رفيع المستوى بشأن إيران من المقرر عقده الخميس.
الاجتماع الأميركي الإسرائيلي رفيع المستوى بشأن إيران من المقرر عقده الخميس.

نفى مسؤول في البيت الأبيض لقناة "الحرة" إلغاء اجتماع مع المسؤولين الإسرائيليين بسبب اتهامات رئيس الوزراء، بنيامين نتانياهو، لإدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، بحجب شحنات أسلحة عن بلاده.

وقال المسؤول إن التحضيرات للاجتماع  بشأن إيران في واشنطن لم تنته بعد. وأضاف أن لقاءات تنعقد على مدار الأسبوع مع خبراء و مسؤولين رفيعي المستوى من إسرائيل حول مجموعة من الملفات.

"الأسلحة في طريقها لإسرائيل"

ومن جانبه، قال مكتب نتانياهو إن السفير الأميركي أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بأن شحنات الأسلحة في طريقها لإسرائيل.

وكان نتانياهو قد قال، خلال لقائه وفدا من أعضاء الكونغرس من الحزبين الديمقراطي والجمهوري، إنه يأمل في أن يتم حل قضية الأسلحة في المستقبل القريب.

والتقى رئيس الوزراء الإسرائيلي الوفد الأميركي، في مكتبه بالقدس، وأعرب خلال اللقاء عن تقديره لدعم الحزبين الديمقراطي والجمهوري لإسرائيل، بسحب بيان صادر عن مكتب نتانياهو.

وكان موقع "أكسيوس" أفاد، الأربعاء، بأن البيت الأبيض ألغى اجتماعا أميركيا إسرائيليا رفيع المستوى بشأن إيران كان من المقرر عقده، الخميس، بعد أن نشر نتانياهو، مقطع فيديو، الثلاثاء، يزعم أن الولايات المتحدة تحجب المساعدات العسكرية.

وأكد نتانياهو في مقطع فيديو أصدره باللغة الإنكليزية أن إسرائيل تحارب ضد إيران والأعداء المشتركين الآخرين، ومن غير المعقول أن تمنع الولايات المتحدة إمداد إسرائيل بالأسلحة، حسب تعبيره.