مواطنة إسرائيلية تدلي بصوتها في الانتخابات الإسرائيلية
مواطنة إسرائيلية تدلي بصوتها في الانتخابات الإسرائيلية

وصلت نسبة التصويت في الانتخابات الإسرائيلية إلى 44.3 في المئة حتى حدود الساعة الثالثة بتوقيت غرينتش، مسجلة ارتفاعا بنسبة 1.5 في المئة عن الانتخابات السابقة، بحسب لجنة الانتخابات المركزية الإسرائيلية، الثلاثاء. 

وتخوض الانتخابات 29 قائمة، ويبلغ عدد الإسرائيليين المتمتعين بحق الاقتراع حوالي 2.4 ملايين نسمة.

ويواجه رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتانياهو تحدي تمديد فترة ولايته للمرة السادسة أمام خصم قوي هو رئيس هيئة الأركان السابق بيني غانتس وتحالفه الوسطي أزرق أبيض.

وفتحت صناديق الاقتراع في إسرائيل صباح الثلاثاء، (في الساعةالرابعة فجرا بتوقيت غرينتش) للمرة الثانية خلال خمسة أشهر.

ومن المقرر إغلاق الصناديق الساعة السابعة مساء بتوقيت غرينتش في معظم المناطق.

وهذه صور من إقبال الإسرائيليين على التصويت:

بيني غانتس وزوجته يقترعان في الانتخابات الإسرائيلية
بنيامين نتانياهو وزوجته سارة يقترعان في الانتخابات
سيدة تدلي بصوتها في عملية الاقتراع
رجال دين يقومون بالإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الإسرائيلية
ناخبة من الوسط العربي تصوت في الانتخابات الإسرائيلية

 

 

غالبية أعضاء الكنيست دعمت تكليف غانتس بتشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة
غالبية أعضاء الكنيست دعمت تكليف غانتس بتشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو وخصمه السابق بيني غانتس أنهما حققا "تقدما مهما" في المحادثات الرامية إلى اتفاق نهائي لتشكيل حكومة وحدة طارئة، وأكدا أنهما سيعقدان اجتماعا الأحد "للتوصل إلى اتفاق نهائي". 
وقال حزب الليكود بزعامة نتانياهو وتحالف "أزرق أبيض" الذي يقوده غانتس في بيان مشترك إن الرجلين أجريا محادثات طوال ليل السبت الأحد "بهدف تشكيل حكومة طوارئ وطنية للتعامل مع أزمة فيروس كورونا وغيرها من التحديات التي تواجه إسرائيل". 
وأضاف البيان "تم إحراز تقدم مهم خلال الاجتماع (...) وسيعقد اجتماع آخر خلال اليوم للتوصل إلى اتفاق نهائي". 
وكلف الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، في وقت سابق بيني غانتس تشكيل الحكومة بعد الانتخابات التي جرت في الثاني من مارس وكانت الثالثة خلال أقل من عام. 
وأطاحت القوى المناهضة لنتانياهو المنقسمة برئيس البرلمان الإسرائيلي (الكنيست) يولي إدلشتاين، المقرب من رئيس الوزراء والعضو في الليكود. وانتخب غانتس الخميس رئيسا للكنيست ما أدى إلى انقسام تحالفه.
ودعا كل من رئيس الأركان السابق بيني غانتس ونتانياهو إلى تشكيل حكومة وحدة لمكافحة انتشار وباء كوفيد-19، خصوصا في ظل غياب ضمانات بأن غانتس سيتمكن من تشكيل الحكومة. 
وأحصت إسرائيل حوالي أربعة آلاف إصابة و13 وفاة بفيروس كورونا المستجد. 
ولا تتوفر بعد معلومات رسمية حول الحكومة المستقبلية، لكن نتانياهو كان قد اقترح في وقت سابق التناوب على منصب رئيس الوزراء، على أن يترأسه هو أولا لمدة 18 شهرا. 
ويواجه نتانياهو الذي يشغل منصب رئيس الحكومة منذ 2009 تهما بالفساد، ينفيها.
وأدى تفشي وباء كوفيد-19 في إسرائيل، إلى تأجيل محاكمته التي كانت مقررة في 17 مارس الجاري.