مايك بنس نائب الرئيس يستقبل العاهل الأردني
مايك بنس نائب الرئيس يستقبل العاهل الأردني

التقى مايك بنس نائب الرئيس الأميركي في واشنطن بالعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، وأكد الطرفان على قوة العلاقات الأميركية الأردنية، والدور الذي تلعبه واشنطن لضمان استقرار المنطقة، وفق بيان أصدره البيت الأبيض.

وقال البيان إن الملك عبد الله الثاني هو أول زعيم أجنبي يستضيفه بنس في مقر إقامته، حيث تناول الاثنان الإفطار وناقشا عددا من القضايا المحورية التي تهم البلدين.

وشكر بنس العاهل الأردني على جهوده في دعم السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، مؤكدا أن الولايات المتحدة ملتزمة بدعم الأردن اقتصاديا وأمنيا.

وناقش الطرفان عددا من قضايا المنطقة منها الحرب التي يشنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش، وإيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

وأشار البيان إلى أن العاهل الأردني ناقش مع بنس قضية نقل السفارة الأميركية في إسرائيل إلى مدينة القدس، والحلول الممكنة لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي. حيث أكد الاثنان على أهمية العمل معا والتنسيق المشترك في قضايا المنطقة كافة.

وأكد العاهل الأردني أن الإرهاب عدو مشترك يهدد كلا البلدين، مشيرا إلى أن المسلمين هم الضحية الأولى لمن أسماهم "الخوارج" الذين لا يمثلون أيه عقيدة أو قومية ويستهدفون جميع من لا يشاركونهم عقيدتهم.

وناقش العامل الأردني وبنس أيضا الجهود الهادفة إلى إنهاء الأزمة السورية، وأهمية التعاون الدولي لإيجاد حل سياسي لهذه الأزمة.

وناقش الطرفان جهود عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، والعمل من أجل إعادة الطرفين إلى طاولة المفاوضات.

 وأكد بنس في اللقاء على التزام الولايات المتحدة بدعم الأردن في مجال الإصلاحات الاقتصادية وتحمل عبء اللاجئين.

وكان العاهل الأردني قد التقى بوزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس حيث بحث الطرفان عددا من القضايا الأمنية التي تهم البلدين، وخاصة الحرب ضد تنظيم داعش.

تحديث: 20:15 تغ

بدأ العاهل الأردني عبد الله الثاني الاثنين زيارة عمل إلى الولايات المتحدة يلتقي خلالها مسؤولين في الإدارة الأميركية الجديدة، وذلك بعد أيام من قرار تنفيذي أصدره الرئيس دونالد ترامب علق بموجبه برنامج استقبال اللاجئين.

ومن المقرر أن يجتمع الملك مع زعماء الكونغرس وكبار المسؤولين، بينهم وزير الدفاع جيمس ماتيس. وأفاد أحد المسؤولين بأن من المتوقع ترتيب اجتماع مع ترامب لكن لا يوجد أي تأكيد رسمي حتى الآن. 

وحسب برنامج الزيارة، فإن العاهل الأردني سيحضر الفعالية السنوية المسماة بـ"إفطار الصلاة الوطنية السنوي" في فندق هيلتون وسط العاصمة صباح الخميس المقبل، والذي سيحضره الرئيس ترامب، و قرابة 3500 ضيف أميركي وأجنبي.

وسيكون العاهل الأردني أول زعيم عربي يجري محادثات مع الإدارة الجديدة في الولايات المتحدة.

ويشارك الأردن في التحالف العسكري الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش.

المصدر: وكالات


 

يفرض الأردن حظرا للتجول منذ أشهر
يفرض الأردن حظرا للتجول منذ أشهر | Source: JordanCivilDefense

 في الوقت الذي تحارب الدول فيروس كورونا المستجد بالحظر والحجر، شهد الأردن وفاة رضيعين خلال الأسبوع الماضي، أحدهما بسبب تسمم غذائي، والآخر لأسباب لم تعرف بعد.

وأثارت تقارير إعلامية محلية التساؤلات حول تأثر الرعاية الصحية للأطفال في زمن كورونا، وهو ما حذرت منه أيضا منظمات دولية.

وانتشر على شبكات التواصل، خلال الأيام الماضية، مقطع مصور لمواطن يتهم فيه "الدفاع المدني" في المملكة، التي تشهد حظرا تاما للتجول، بالتقصير، بعد تأخر أفراده بالوصول لإنقاذ طفلة رضيعة تبلغ من العمر نحو ثمانية أشهر.

وظهر المواطن وهو يكيل الشتائم للأجهزة الأمنية وحتى رئاسة الحكومة بسبب الحظر المفروض، مشيرا إلى أنهم يتحملون مسؤولية ما حصل لابنته التي تأخرت كوادر الدفاع المدني عن الوصول إليها لمدة نصف ساعة.

ويتحفظ "موقع الحرة" عن نشر مقطع الفيديو لقسوته.

أما الحالة الأخرى فكانت في شمال البلاد، حيث توفي الجمعة طفل لم يتجاوز عمره 16 شهرا، وذلك بعدما وصل إلى المستشفى نتيجة إصابته بتسمم غذائي هو وشقيقه، وأخرجا بعدها إلى المنزل، ولكن عادت حالته للانتكاس، وما أن أسعف مرة أخرى إلى المستشفى، حتى كان قد فارق الحياة.

صحيفة الغد الأردنية نشرت تقريرا بعنوان "وفاة رضيعين تثير تساؤلات حول أثر الحظر الشامل في الوصول إلى خدمات صحية لائقة".

وأشارت إلى أن هذه الحالات "تعكس مخاوف تحدثت عنها تقارير دولية ومحلية حول أثر الإغلاقات والحظر الشامل"، إذ أصبح الوصول إلى خدمات الطوارئ أصعب، ناهيك عن تدني جودة الخدمات الصحية.

رئيس الوزراء الأردني أكد في تغريدة على تويتر، أن التحقيق يجري حاليا في ملابسات وفاة الطفلة وسيتم اتخاذ الإجراءات في حال ثبوت أي تقصير.

وقال إن "مشهد الطفلة المتوفاة، وأبيها المكلوم، يدمي القلب؛ اللهم امنحه وأمها الثكلى الصبر والسلوان. يجري الآن التحقيق في ملابسات الوفاة، وسيتم الإفصاح عن النتائج واتخاذ الإجراءات بحق المقصرين في حال ثبت أي تقصير، وفق القانون".

مديرية الأمن العام في المملكة، قالت ببيان صحفي إن التحقيقات الأولية تثبت عدم وجود تقصير إذ ورد اتصال لرقم الطوارئ 911 في الساعة 9:55 بالتوقيت المحلي من أجل الطفلة المريضة، واتفق المسعفون مع الأب على الالتقاء عند نقطة معينة.

وأضافت أن والد الطفلة المتوفاة توقف عند إحدى المحطات الأمنية في الشارع العام، ووصلت إليه سيارة الإسعاف خلال 11 دقيقة، ونقلت الطفلة للمستشفى خلال 17 دقيقة، حيث كانت قد توفيت قبل وصول المسعفين لها.

المنظمة الدولية لتنمية الأسرة والمجتمع، كانت قد حذرت من تأثر خدمات صحة الأم والأطفال بسبب تحويل موارد الرعاية الصحية إلى الخدمات الروتينية فقط في ظل أزمة فيروس كورونا.

ويفرض الأردن حجرا وحظرا للتجول منذ أشهر من أجل السيطرة على انتشار الوباء، حيث بلغ عدد الوفيات بسبب كوفيد-19 تسع حالات، إضافة إلى 704 إصابات.