جانب من اجتماع رؤساء أركان جيوش دول التحالف الدولي في الكويت
جانب من اجتماع رؤساء أركان جيوش دول التحالف الدولي في الكويت

يعقد رؤساء أركان جيوش دول التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش، اجتماعا في الكويت الاثنين لبحث تنسيق الجهود العسكرية واللوجستية بهدف تسريع مهمة القضاء على التنظيم.

ويحضر الاجتماع قائد القيادة الوسطى للقوات المسلحة الأميركية الجنرال لويد أوستن، إلى جانب رؤساء أركان 29 دولة مشاركة في التحالف، من بينها دول في الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون الخليجي.

وقال السفير الأميركي في الكويت دوغلاس سيليمان إن الاجتماع يهدف إلى تنسيق الجهود بين هذه الجيوش لمحاربة داعش.

وأوضح في تصريح لـ"راديو سوا" أن من المهم جدا أن تجتمع دول التحالف دوريا، للتنسيق والتأكد من أن لدى الجميع الأهداف ذاتها، مشيرا إلى أن عقد مثل هذا الاجتماع لا يهدف بالضرورة إلى تغيير استراتيجية التحالف وإنما إلى تعزيز الجهود حول استراتيجية التحالف وتحديد من يقوم بأي مهمة.

وقال متحدثا عن استراتيجية التحالف الحالية، إن المرحلة الأولى "هي مساعدة الحكومة العراقية في طرد داعش من العراق"، فيما تشمل المرحلة الثانية محاربة التنظيم في سورية والتصدي لأيديولوجيته.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في الكويت سليمة لوبال:

​​

المصدر: راديو سوا
 

 وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر
وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر

أعلن وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الخميس، إن الحلف الأطلسي "ناتو" يدرس إمكانية الانضمام إلى التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية والعراق.

وقال كارتر بعد اجتماع مع وزراء من دول التحالف في بروكسل: "بفضل قيادة الأمين العام للحلف الأطلسي ينس ستولتنبرغ، إننا ندرس إمكانية انضمام الحلف الاطلسي إلى التحالف كعضو كامل العضوية".

وتشارك دول الأطلسي الـ28 بشكل فردي في التحالف.

واشنطن تريد دعما دوليا أكبر للحرب على داعش (تحديث: 19:32 تغ)

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الخميس إنه يتوقع أن تدعم أكثر من 24 دولة تشارك في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية الذي تقوده الولايات المتحدة، خطة أميركية لتكثيف الحملة ضد داعش خلال العام الجاري.

وأوضح كارتر في مؤتمر صحافي بمقر حلف شمال الأطلسي (ناتو) في بروكسل أنه سيكشف عن تفاصيل الخطة في وقت لاحق الخميس خلال اجتماع مع نظرائه في التحالف.

وسيطلب كارتر من شركاء الولايات المتحدة في الحرب على داعش إيجاد طرق لزيادة أو توسيع مساهماتهم، إما على الصعيد العسكري أو بطرق أخرى مثل المساهمات المالية واللوجستية.

وقال الوزير الأميركي إن الولايات المتحدة عازمة على تسريع الحرب واستعادة المدن التي يسيطر عليها داعش في سورية والعراق بأقرب وقت ممكن، مشيرا إلى وضع خطة متكاملة لاستعادة مدينتي الموصل العراقية والرقة السورية. 

يذكر أن التحالف الدولي أعلن أن مقاتلاته شنت 10 آلاف غارة في العراق وسورية منذ بدء حملته على داعش قبل نحو عام ونصف.

أزمة المهاجرين

ويتناول الاجتماع أيضا قضية الهجرة غير المشروعة إلى القارة الأوروبية وسبل ضبط الحدود.

وأعلنت وزيرة الدفاع الألمانية أورسلا فون دير لين أن حلف ناتو وافق على بدء مهمة في بحر إيجه للمساعدة في إبطاء تدفق اللاجئين وملاحقة مهربي البشر.

وقالت الوزيرة للصحافيين على هامش الاجتماع إن من المهم العمل الآن بسرعة.

المصدر: وكالات