بوتين لاعب الجودو المحترف
بوتين لاعب الجودو المحترف

تعرض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لإصابة في الظهر في مباراة جودو بحسب ما صرح به رئيس روسيا البيضاء ألكسندر لوكاشينكو لوكالة رويترز.
 
وقال لوكاشينكو الذي تربطه علاقة قوية بالرئيس الروسي، إن بوتين مصاب بعد مشاركته في مباراة رفع فيها خصمه وطرحه أرضا مما أدى لالتواء في العمود الفقري.
 
وأضاف أنه كان يأمل أن يلعب معه مباراة هوكي الجليد غير أن بوتين أجل المباراة لأنه ليس مستعدا لمقابلة فريق لوكاشينكو.
 
ورفض المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف التعقيب على هذه التصريحات.
 
وبوتين رياضي حاصل على حزام أسود في الجودو، لكنه شوهد وهو يعرج في قمة دول آسيا والمحيط الهادي في ميناء فلاديفوستوك الروسي في أوائل سبتمبر/أيلول.
وقد نفى الكرملين إشاعات تتردد عن أن بوتين يعاني من مشكلة خطيرة في الظهر وقد يحتاج إلى جراحة. ويعقد بوتين الاجتماعات المعتادة مع مسؤولين لكنه لم يسافر طوال نوفمبر/تشرين الثاني. وأقر الكرملين بأنه يعاني من إصابة تتعلق بالرياضة لكنه لم يذكر أي تفاصيل.

نيرة الزغبي طالبة جامعة العريش في شمال سيناء توفيت في فبراير الماضي
نيرة الزغبي طالبة جامعة العريش في شمال سيناء توفيت في فبراير الماضي

أعلنت النيابة العامة المصرية، الأحد، إحالة 11 شخصا إلى محكمة الجنح الاقتصادية المختصة، بتهمة "نشر أخبار وإشاعات كاذبة"، في قضية وفاة طالبة جامعة العريش، في شمال سيناء، نيرة الزغبي (19 عاما) في ظروف غامضة، في فبراير الماضي. 

واتهمت النيابة بعض الأشخاص التي قالت إن بعضهم "هاربون خارج البلاد" بنشر أخبار كاذبة "من شأنها تكدير السلم العام وإثارة الفزع بين الناس وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة، بشأن وفاة المجني عليها ... واستخدامهم حسابات خاصة على شبكة المعلومات الدولية بهدف ارتكاب تلك الجريمة". 

ابتزاز فانتحار أم قتل بالسم؟.. جدل في مصر بعد وفاة طالبة العريش
أعادت النيابة العامة في مصر التحقيق في وفاة طالبة جامعة العريش، في شمال سيناءن التي توفيت في ظروف غامضة، بعد أن قالت روايات إنها تعرضها لابتزاز بصور خاصة، فيما قال محامي أسرتها إنها تعرضت للتسمم ونفى شبهة الانتحار

وقالت النيابة إن "من بين ما أشاعه المتهمون، على خلاف الحقيقة أن المجني عليها قد قُتلت وأن لأهل قاتليها نفوذا تمكنوا من خلاله من طمس أدلة الاتهام وعدم مساءلة مرتكبي واقعة القتل المزعومة".

وأشارت النيابة إلى أنها طالعت تلك الحسابات، "فرصدت الأخبار والإشاعات الكاذبة محلها، كما استجوبت المتهم الذي ضبط، فأقر بارتكابه الواقعة، فأحالت المتهمين للمحكمة المختصة". 

وأعلنت النيابة أنها حددت جلسة في 28 أبريل الجاري لبدء إجراءات محاكمتهم.

وكانت نيرة وصلت إلى مستشفى العريش في 24 فبراير مصابة بهبوط حاد في الدورة الدموية، ودخلت في غيبوبة ثم فارقت الحياة.

وبعد ذلك، دشن طلبة في الجامعة ومستخدمون لشبكات التواصل الاجتماعي حملة تحت شعار "حق طالبة العريش" كاشفين أن وفاة نيرة كانت بعد خلافات بينها وإحدى زميلاتها "نتيجة لمشادة كلامية".

وكانت بعض الروايات المنتشرة على مواقع التواصل تقول إن نيرة انتحرت للتخلص من ابتزاز زملائها في المدينة الجامعية والكلية، بعد حصولهم على مقاطع مصورة لها في أوضاع خاصة، فيما قال آخرون إنها تعرضت للقتل بالسم، وإن قطتها نفقت فورا بعد أن شربت من نفس الكوب الذي كان لنيرة، والأخيرة رواية تناقلها محامي الأسرة.

وقررت النيابة العامة، في مارس إعادة التحقيق في وفاة الطالبة، بعدما انتهت التحقيقات في المرة الأولى إلى عدم وجود شبهة جنائية وراء وفاتها يوم 24 فبراير. 

وقررت وزارة الداخلية في ذلك الوقت إيقاف والد زميلة لها متهمة بابتزازها عن العمل، ورتبته رائد، لضمان نزاهة التحقيق، وفق صحيفة الشروق.