المجتمع الدولي ما زال ينتظر تقرير لجنة التحقيق حول الأسلحة الكيميائية
المجتمع الدولي ما زال ينتظر تقرير لجنة التحقيق حول الأسلحة الكيميائية

وافقت الأمم المتحدة رسميا السبت على طلب سورية الانضمام إلى معاهدة حظر الأسلحة الكيميائية الموقعة في 1993، كما أعلنت متحدثة باسم المنظمة الدولية.

وقالت المتحدثة باسم الأمم المتحدة فانينا مايستراتشي إن الأمين العام "تلقى اليوم الوثيقة الرسمية لانضمام الجمهورية العربية السورية إلى المعاهدة".

وأضافت أن الأمين العام "يرحب" بانضمام سورية إلى هذه المعاهدة.

وتابعت أن بنود المعاهدة ستصبح سارية بالنسبة إلى سورية بعد مرور 30 يوما على قبول عضويتها أي في 14 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت مساء الخميس رسميا تلقيها طلب انضمام سورية إلى معاهدة حظر الأسلحة الكيميائية، قبل أن تشير الجمعة إلى أنها لا تزال بحاجة إلى معلومات إضافية من دمشق.

وتحظر المعاهدة الموقعة في 13 يناير/كانون الثاني 1993 في باريس والتي دخلت حيز التنفيذ في 29 أبريل/نيسان 1997، تصنيع وتخزين واستخدام أسلحة كيميائية، كما تحظر على الدول الموقعة مساعدة دولة أخرى في الشروع بتصنيع أو استخدام هذا النوع من الأسلحة.

وتطبيق هذه المعاهدة، خصوصا لناحية تدمير مخزونات الأسلحة الكيميائية، يحصل بإشراف منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ومقرها في لاهاي بهولندا.

ويأتي انضمام سورية إلى المعادة بعد أن توصلت الولايات المتحدة وروسيا السبت في جنيف إلى اتفاق طموح حول التخلص من الترسانة الكيميائية السورية في موعد أقصاه منتصف 2014 مع إمكان فرض تدابير ملزمة.

محاكاة للعبة طيران قتالية يتم تداول مقاطع منها على أنها حقيقية.
محاكاة للعبة طيران قتالية يتم تداول مقاطع منها على أنها حقيقية. | Source: YOUTUBE : @iceman_fox1

تداول مستخدمون لشبكات التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا قيل إنه لطائرات مقاتلة روسية تحلق بجانب طائرة استطلاع أميركية، بحسب وكالة رويترز.

وأرفق الفيديو بتعليق "طائرات مقاتلة من سوخوي 27 تعترض وتبعد طائرة من طراز بلاك بيرد كانت تقوم بمراقبة المجال الجوي الروسي في وقت سابق".

الفيديو الأصلى مأخوذ من لعبة محاكاة للطيران

وتبين أن اللقطات مأخوذة من لعبة محاكاة طيران قتالية "ديجتال كومبات سيميوليتر ورلد (DCS)" الشهيرة، بحسب ما أكد صانع الفيديو لرويترز.

وكانت اللقطات الأصلية قبل تداولها على شبكات التواصل الاجتماعي، تم نشرها عبر قناة (iceman_fox1) على يوتيوب، والمتخصص بنشر مقاطع من لعبة المحاكاة للطيران.

وخلال السنوات الماضية لطالما كانت الولايات المتحدة تعلن عن رصد أو اعتراض طائرات روسية في الأجواء الدولية من دون دخولها للمجال الجوي السيادي الأميركي، وفقا لتقرير سابق نشرته وكالة فرانس برس.

وكان سلاح الجوي الأميركي قد أعلن أكثر من مرة في 2023 عن تزايد "الاحتكاك" في أجواء الشرق الأوسط مع الطائرات الروسية، حيث كانت طائرات مقاتلة روسية عادة ما تحلق بالقرب طائرات مسيرة أميركية في الأجواء السورية.