ضابط من قوات البيشمركة يراقب  غارة اميركية على موقع لداعش
ضابط من قوات البيشمركة يراقب غارة أميركية على موقع لداعش- قناة الحرة

كشف استطلاع جديد للرأي أجرته جامعة كوينيبياك في ولاية كونيتيكت أن 62 في المئة من الأميركيين يؤيدون إرسال قوات برية إلى العراق وسورية لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية داعش، مقابل 30 في المئة يرفضون ذلك.

وذكرت الجامعة الأميركية على موقعها الإلكتروني أن الاستطلاع يعكس الدعم الكبير لهذا الموضوع بين مختلف الفئات العمرية والأجناس والانتماءات الحزبية على المستوى العام.

وبحسب الاستطلاع، أعرب 69 في المئة عن ثقتهم في أن قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة قادرة على هزيمة داعش.

وفضل 64 في المئة ممن شملهم الاستطلاع حصول الإدارة الأميركية على تفويض من الكونغرس باستخدام القوة العسكرية ضد داعش مقابل 23 في المئة رأوا عكس ذلك.

وبخصوص مسألة دفع فديات لمجموعات إرهابية تختطف رهائن، كشف الاستطلاع أن 72 في المئة يعارضون ذلك الأمر على الإطلاق، مقابل 19 في المئة يؤيدون ذلك.

وقال مساعد مدير وحدة الاستطلاعات في الجامعة تيم مالوي إن الرسالة التي يريد الأميركيون إيصالها هي "أرسلوا قوات لدحر داعش .. لا تتفاوضوا مع الإرهابيين بل دمروهم".

المصدر: موقع جامعة كوينيبياك

 

القوات العراقية تستعد لتحرير محافظة صلاح الدين من داعش
القوات العراقية تستعد لتحرير محافظة صلاح الدين من داعش

واصلت القوات الأمنية العراقية والحشد الشعبي السبت قصف بعض المواقع التابعة لتنظيم داعش في تكريت ومناطق أخرى في محافظة صلاح الدين وسط البلاد.

وقال المتحدث باسم هيئة الحشد الشعبي أحمد الأسدي إن عمليات القصف التي بدأت قبل يومين تمهد لانطلاق عملية برية عسكرية واسعة لتحرير تكريت والمناطق الواقعة بين شمالي قضاء سامراء باتجاه محافظة كركوك، وأضاف الأسدي لـ"راديو سوا": 

​​

وتابع الأسدي أن القصف المدفعيّ والجويّ الذي استهدف السبت عدة مناطق في تكريت أسفر عن مقتل العشرات من مسلحي تنظيم داعش، وقال:

​​

غارات جديدة لقوات التحالف 

وفي سياق متصل، شنت دول التحالف التي تقودها الولايات المتحدة سلسة غارات جديدة على مواقع تنظيم داعش في كل من سورية والعراق.

وقالت قيادة القوات المشتركة في بيان لها السبت، إن طائرات التحالف دمرت موقعين قتاليين قرب مدينة كوباني السورية في الوقت الذي تواصل فيه القوات الكردية تقدمها على الأرض بدعم من التحالف.

وأضاف البيان أن الغارات الخمس الأخرى استهدفت مواقع للتنظيم في الأسد والرتبة والموصل وسنجار في محافظتي الأنبار ونينوى، أدت إلى تدمير مبانٍ ومعـَدات ومواقع قتالية للتنظيم.

المصدر: راديو سوا