حطام الطائرة الذي عثر عليه قرب مدغشقر
حطام الطائرة الذي عثر عليه قرب مدغشقر

أعلنت شركة بوينغ الأميركية لصناعة الطائرات الجمعة أنها أرسلت فريقا تقنيا إلى فرنسا للمشاركة في تحليل قطعة الحطام التي عثر عليها في جزيرة لا ريونيون ويعتقد أنها من طائرة البوينغ 777 التابعة للخطوط الجوية الماليزية والمفقودة منذ 16 شهرا.

وقالت بوينغ أنه "بطلب من سلطات الطيران المدني التي تقود هذا التحقيق سترسل بوينغ فريقا تقنيا للمشاركة في تحليل القطعة التي عثر عليها في جزيرة لا ريونيون".

ومن المتوقع أن تصل قطعة الحطام إلى مطار أورلي الباريسي صباح السبت على متن رحلة تجارية للخطوط الجوية الفرنسية ومن باريس ستنقل القطعة إلى تولوز في جنوب فرنسا حيث سيتم تحليلها في مختبر تابع لوزارة الدفاع.

ومن المقرر أن يبدأ الأربعاء تحليل هذه القطعة وكذلك بقايا حقيبة عثر عليها في الجزيرة نفسها، وذلك بهدف تحديد ما إذ كانت قطعة الحطام التي عثر عليها في الجزيرة الفرنسية الواقعة في المحيط الهندي شرق مدغشقر هي بالفعل لطائرة الركاب التي فقدت في 8 آذار/مارس 2014 وعلى متنها 239 شخصا.

بالمقابل لم ترغب بوينغ بالإفصاح عن عدد أفراد الفريق الذي سترسله إلى فرنسا.

وقال المتحدث باسم الشركة دوغ الدر ان الهدف ليس فقط العثور على الطائرة بل أيضا معرفة ما جرى ولماذا".

والجمعة أكد نائب وزير النقل الماليزي عبد العزيز كبراوي الجمعة أن "رقما جزئيا" على الحطام يؤكد أنه يعود لطائرة بوينغ 777".

وعثر على القطعة، وهي جزء من جناح طائرة يبلغ طولها مترين، الأربعاء في سانت اندريه دو لا ريونيون على الساحل الشرقي للجزيرة الواقعة شمال شرق مدغشقر من قبل عمال كانوا يقومون بتنظيف الشاطئ.

 

المصدر: وكالات

أحمد المسماري الناطق باسم قوات المشير خليفة حفتر
أحمد المسماري الناطق باسم قوات المشير خليفة حفتر

بعد إعلان قوات حكومة الوفاق الوطني استعادة السيطرة على طرابلس وضواحيها بالكامل بعد طرد القوات الموالية لخليفة حفتر، قال المتحدث العسكري باسم الأخير إن القيادة العامة تعيد تمركز وحداتها خارج العاصمة بهدف الالتزام بوقف إطلاق النار.

وقال اللواء أحمد المسماري الناطق باسم قوات حفتر إن إعادة التمركز خارج طرابلس تأتي مشروطة باحترام قوات حكومة الوفاق لوقف إطلاق النار.

بيان القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية

بيان القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية

Posted by ‎الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية‎ on Thursday, June 4, 2020

وحذر من أن عدم التزام حكومة فايز السراج بوقف إطلاق النار سيدفع قوات حفتر إلى استئناف العمليات وتعليق مشاركتها في لجنة وقف إطلاق النار 5+5.

وقال المتحدث إن قرار قيادة قوات حفتر يأتي بعد استنئاف المشاركة في اللجنة التي تشرف عليها بعثة الأمم المتحدة لدعم ليبيا.

Posted by ‎الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية‎ on Thursday, June 4, 2020

 

وأعلنت الأمم المتحدة الأربعاء استئناف مفاوضات اللجنة العسكرية (5+5) في جنيف عقب تعليقها منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وهي تجمع 5 أعضاء من طرفي النزاع. 

وكانت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة الخميس، أعلنت استعادة السيطرة على طرابلس وضواحيها بالكامل.

وبثّت مواقع وقنوات إخبارية محلية صورا تظهر انتشارا ضخما لقوات حكومة الوفاق في أبرز المواقع التي كانت تحت سيطرة قوات حفتر جنوب طرابلس.

وغرقت ليبيا عقب سقوط نظام معمر القذافي عام 2011 في حالة من الفوضى لتتنافس فيها سلطتان هما حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج في طرابلس والمعترف بها من الأمم المتحدة وحكومة موازية في الشرق يسيطر عليها المشير خليفة حفتر.