في مطار شيكاغو
في مطار شيكاغو

أعلن البيت الأبيض الاثنين عددا من التغييرات التي ستطرأ على برنامج الإعفاء من التأشيرات الأميركية للزائرين، وذلك في ضوء التهديدات الإرهابية المحيطة.

وتشمل هذه التغييرات إمكانية فحص المسافرين من 38 دولة ممن يحق لمواطنيها السفر إلى الولايات المتحدة دون الحاجة للحصول على تأشيرة قبل المغادرة.

وتنص الإجراءات الجديدة على قيام وزارة الأمن الداخلي بجمع المزيد من المعلومات عن المسافرين وتاريخ زياراتهم إلى الدول الأخرى وعلى وجه التحديد سورية والعراق.

وسيتم نشر فرق أميركية في مناطق يسعى متشددون عائدون من مناطق نزاعات إلى عبورها تمهيدا للتوجه إلى الولايات المتحدة.

وصرح المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست بأن هذه التدابير ستضاعف القدرة على إحباط أي محاولة للقيام بعمل إرهابي باستخدام جوازات سفر مسروقة أو ضائعة.

ومن المتوقع أن تطلق وزارة الأمن الداخلي برنامجا جديدا يقوم على جمع بصمات المسافرين.

ويوجد في الوقت الحالي 38 دولة بينها 23 في الاتحاد الأوروبي إضافة أستراليا ونيوزيلندا وتشيلي واليابان وبعض الدول الصغيرة يعفى مواطنوها من تأشيرة دخول للولايات المتحدة.

وتفيد أرقام وزارة الأمن الداخلي بأن حوالي 20 مليون مسافر دخلوا الأراضي الأميركية في 2013 من دون تأشيرة.

المصدر: وكالات

 

دولة تستثني العشاق من إجراءات الحظر بسبب كورونا
دولة تستثني العشاق من إجراءات الحظر بسبب كورونا

فرقت إجراءات الحظر والحجر بين كثير من الناس خاصة في الدول الأوروبية التي كانت حدودها مفتوحة بحيث يتواصل الناس فيما بينهم بسهولة.

ومن المتضررين بإجراءات الإغلاق العشاق الذين يعيش كل واحد منهم في دولة ما منع إمكانية تواصلهم الوجاهي بسبب إجراءات الحدود المشددة.

ولحل هذه المشكلة،  خففت الدنمرك القيود المفروضة على عبور الحدود مع دول شمال أوروبا وألمانيا ابتداء من الاثنين فسمحت للعشاق من الدول الأخرى الذين فرق بينهم فيروس كورونا بالالتقاء بمحبيهم إذا استطاعوا إثبات وجود علاقة تربطهم لمدة لا تقل عن ستة أشهر.

وقالت الشرطة الدنمركية إن العشاق سيحتاجون لإبراز رسائل متبادلة على الهواتف أو صور خاصة أو معلومات شخصية عن الطرف الآخر في العلاقة الغرامية.

وقال آلان دالاجر كلوسن نائب رئيس الشرطة للتلفزيون الدنمركي "بوسعهم إحضار صورة أو رسالة غرامية".

وأضاف "أدرك أنها أمور شديدة الحميمية لكن قرار السماح للطرف الآخر بالدخول يتوقف في النهاية على تقدير ضابط الشرطة وحده".

وكانت الدنمرك أغلقت حدودها أمام غير المواطنين في 14 مارس للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ومنذ ذلك الحين شوهد عشاق مسنون على الحدود الدنمركية الألمانية يرتشفون القهوة على جانبي الحدود يمسك كل منهما بيد الآخر عبر الخط الفاصل بين البلدين.

ولجأ بعض أعضاء البرلمان إلى وسائل التواصل الاجتماعي لإبداء استيائهم من التوجيهات الجديدة وقالوا إنها تمثل انتهاكا للحق في الخصوصية.